تفوّق على العين والجزيرة وشباب الأهلي والنصر.. ونافس «الزعيم» على اللقب

الشارقة مع كوزمين «لا يخسر»

صورة

شهدت صفوف الشارقة، هذا الموسم، نقلة إيجابية كبيرة، بعدما تولى قيادة الفريق المدرب الروماني كوزمين الذي قاد الفريق لتحقيق الفوز في 14 مباراة، وتعادل في ثلاث، ولم يخسر أي مواجهة في 17 مباراة بدوري أدنوك للمحترفين لكرة القدم، إذ حل الشارقة وصيفاً للعين الذي حصل على اللقب، واستعاد الشارقة في عهد مدربه الروماني صورته الحقيقية وشخصيته القوية كأحد أقوى وأفضل الفرق في الدوري، وبات «الملك» قريباً من الفوز بكأس رئيس الدولة، بعدما تأهل لملاقاة الوحدة في المباراة النهائية.

وفي المقابل، فإن الشرقاوية لن ينسوا أن مدرب الفريق السابق عبدالعزيز العنبري الذي ترك بصمته الكبيرة على الفريق الشرقاوي، بعدما وضع الشارقة على المسار الصحيح، وأعاده خلال فترة توليه المهمة إلى سكة البطولات والألقاب مجدداً بعد غياب طويل عن منصات التتويج، إذ قاده للفوز بلقب الدوري عن جدارة واقتدار في 2019، وكذلك فاز معه بلقب كأس السوبر على حساب شباب الأهلي.

ورغم أن كوزمين تولى تدريب الفريق الشرقاوي منذ الجولة العاشرة خلفاً للعنبري، إلا أنه نجح في إعادة الفريق بقوة إلى الواجهة، واستعاد شخصية البطل مجدداً.

وفاز الشارقة في عهد مدربه كوزمين في الدور الثاني للدوري على الفرق الكبيرة، مثل العين والوحدة والجزيرة وشباب الأهلي والنصر،

ونجح كوزمين في إعادة الفريق الشرقاوي الى القمة بقوة، وبدا منافساً قوياً للعين، بعدما كان ترتيبه في الدوري متراجعاً بشكل ملحوظ، إذ نافس العين على لقب الدوري حتى الجولات الأخيرة، قبل أن يحسم الزعيم العيناوي اللقب برصيد 65 نقطة بفارق 10 نقاط عن الشارقة الذي حل في المركز الثاني برصيد 55 نقطة.

ومثلت مباراة الفريق أمام النصر التي خسرها الشارقة بثلاثة أهداف نظيفة المحطة الأخيرة للمدرب السابق عبدالعزيز العنبري مع الفريق، إذ قاد العنبري الشارقة في سبع مباريات في الدوري، فاز في أربع، وخسر في ثلاث، فيما قاده المدرب المساعد جون فورنوس في مباراتين أمام كل من العروبة وتعادل فيها 2-2 ضمن الجولة الثامنة، وأمام الوحدة ضمن الجولة التاسعة وخسر فيها الفريق بثلاثة أهداف نظيفة.

بدأ كوزمين مشواره مع الشارقة في نوفمبر الماضي، ومثلت مباراة الفريق أمام خورفكان ضمن الجولة العاشرة لدوري أدنوك للمحترفين، التي فاز فيها الشارقة 3-1، أول ظهور رسمي له مع الشارقة.


سالم حديد: المدرب منح اللاعبين الثقة بأنفسهم

أكد اللاعب الدولي السابق بالمنتخب الوطني ونادي الشارقة والمستشار القانوني سالم حديد، أن الشارقة كان يتخوف من منافسيه ويعطيهم أكبر من حجمهم، لكن عندما تولى كوزمين تدريب الفريق شاهد الجميع فريقاً مغايراً، كون المدرب أعاد للفريق شخصية البطل ومنح اللاعبين الثقة بأنفسهم، مؤكداً أن كوزمين يتميز بالشجاعة وحسن قراءة الفرق والمباريات. وقال سالم حديد لـ«الإمارات اليوم»: «أي مدرب، سواء كوزمين أو غيره، في حال كانت لديه الشجاعة والرغبة في الفوز فإن الشارقة عنده الإمكانات والأدوات التي يمكن أن توصله بدليل أن الفريق في عهد كوزمين فاز في 14 مباراة ولم يخسر في الدوري، وهذا يدل على أن الشارقة لديه القدرة، لكن التخوف وطريقة اللعب وعدم استغلال الإمكانات الموجودة لدى اللاعبين أثرت في الفريق».

4 انتصارات و3 خسائر للشارقة مع العنبري قبل التعاقد مع كوزمين

فاز على اتحاد كلباء بهدف نظيف ضمن الجولة الأولى.

فاز على الظفرة 1- صفر بالجولة الثانية.

فاز على الوصل 3-2 في الجولة الثالثة.

خسر من شباب الأهلي 3- 4 في الجولة الرابعة.

فاز على الجزيرة 2-1 في الجولة الخامسة.

خسر من عجمان بهدف نظيف في الجولة السادسة.

خسر من النصر 3-صفر في الجولة السابعة.

نتائج الشارقة مع كوزمين في الدوري

فاز على خورفكان 3-1 (الجولة 10).

فاز على بني ياس 3-صفر (الجولة 11).

تعادل مع الإمارات 2-2 (الجولة 12).

فاز على العين 2-صفر (الجولة 13).

فاز على اتحاد كلباء 1- صفر (الجولة 14).

فاز على الظفرة 1-صفر (الجولة 15).

تعادل مع الوصل صفر-صفر (الجولة 16).

فاز على شباب الأهلي 1-صفر (الجولة 17).

فاز على الجزيرة 1-صفر (الجولة 18).

فاز على عجمان 2-1 (الجولة 19).

فاز على النصر 2-صفر (الجولة 20).

فاز على العروبة 5-صفر (الجولة 21).

فاز على الوحدة 2-1 (الجولة 22).

فاز على خورفكان 3- 1 (الجولة 23).

فاز على بني ياس 4-صفر (الجولة 24).

فاز على الإمارات 2-1 (الجولة 25).

تعادل مع العين 1-1 (الجولة 26).

طباعة