6 أندية تقاسمت ألقاب 32 بطولة في اليد والسلة والطائرة

الشارقة «ملك» موسم الألعاب الجماعية بـ 13 لقباً

صورة

اختتم الأسبوع الجاري موسم الألعاب الجماعية (كرة اليد والسلة والطائرة)، والخاصة بكل المراحل السنية، في موسم شهد هيمنة واضحة لفرق نادي الشارقة، والتي تمكنت من انتزاع 13 لقباً، من أصل 32 بطولة شكلت الموسم في فئات الرجال والشباب والناشئين والأشبال والبراعم.

وتبادلت ستة أندية التتويج بألقاب البطولات المختلفة، إلا أن فرق نادي الشارقة، ورغم اقتصارها على لعبتي السلة واليد، نجحت في إهداء «الملك» صدارة أكثر أندية الألعاب الجماعية تتويجاً بألقاب الموسم، بفارق مريح بلغ خمسة ألقاب عن فرق نادي شباب الأهلي بكل مراحلها السنية في السلة والطائرة واليد، والتي حلت بالمركز الثاني برصيد ثماني بطولات، فيما جاء النصر ثالثاً برصيد سبع بطولات، بينما حل في المركز الرابع نادي حتا ببطولتين، ولقب وحيد لخورفكان والوصل، اللذين تشاركا المركز الخامس.

وجاءت صدارة الشارقة تتويجاً لموسم استثنائي خصوصاً في كرة اليد، حيث توجت فرق النادي بالعلامة الكاملة بـ11 بطولة، امتد عليها موسم كل المراحل السنية، في إنجاز غير مسبوق بتاريخ اللعبة، موزعة بواقع أربع بطولات على مستوى الرجال، وثلاث في فئة الشباب، ولقبين للناشئين، ولقب للأشبال وآخر لفئة البراعم، قبل أن تكمل فرق السلة المهمة، لتصل فرق الألعاب الجماعية في نادي الشارقة إلى 13 بطولة، بتتويج فريق الرجال لكرة السلة في سبتمبر الماضي بلقب كأس الاتحاد في افتتاح الموسم، وإضافة فريق الناشئين السبت الماضي لقب كأس مرحلتهم السنية.

تألق لافت لشباب الأهلي

نجحت فرق شباب الأهلي بشكل كبير في لعبتي الطائرة والسلة، حيث أهدت النادي مناصفة ألقابه الثمانية، بعد أن حققت فرق السلة ثلاثة ألقاب في الرجال (الدوري وبطولتا كأس رئيس الدولة، وكذلك كأس نائب رئيس الدولة)، إضافة إلى تحقيق لقب بطولة دوري السلة للشباب، وقابلها تنوع أكبر في الطائرة، خصوصاً في بطولة الدوري التي توج بها «فرسان دبي» في فئات الرجال والناشئين وأشبال (أ) وأشبال (ب)، وتعادل البراعم في بقية الألعاب الجماعية.

وأكد النصر نجاعة مشروعه في عودة بناء فرق المراحل السنية في كرة السلة، بنيل ناشئي وأشبال «العميد» لقبي بطولتي الدوري الخاصة بمرحلتهما السنية، قبل أن يجمع فريق «براعم» النصر بثنائية الموسم بتتويجهم ببطولتي الدوري والكأس، ولتقتصر بقية إنجازات النصر في الألعاب الجماعية الأخرى، على ثلاثية فريق رجال الطائرة بألقاب كأس نائب رئيس الدولة، وكأس رئيس الدولة، وكأس السوبر.

وحلقت طائرة «حتا» بمسابقات مرحلة الشباب، بتتويج شباب «الإعصار» بثنائية موسم مرحلتهم السنية، والفوز ببطولتي الدوري والكأس.

واعتمد ناديا الوصل وخورفكان، على سلة مراحلهما السنية في انتزاع الألعاب الجماعية لكلا الناديين للقبهما الوحيد في الموسم، بعد أن توج «الإمبراطور» بلقب كأس سلة الشباب، واتبعت الأحد الماضي وفي مسك ختام الموسم بنيل خورفكان لقب كأس الأشبال.


محمد عبيد: إنجازات الشارقة ثمرة مشروع طويل الأمد

اعتبر عضو مجلس إدارة نادي الشارقة، رئيس إدارة الألعاب الجماعية في النادي، محمد عبيد أن: «إنجازات الشارقة ثمرة مشروع طويل الأمد في مختلف الألعاب، وحصد فرق (الملك) معاً في اليد والسلة 13 من أصل 32 بطولة امتدت عليها موسم الألعاب الجماعية (اليد - الطائرة - السلة) في كل المراحل السنية، يمثل امتداداً لمشروع استهل منذ سنوات طويلة، وتناوبت على إكماله مجالس إدارات النادي المتعاقبة، الذي يعنى بالدرجة الأولى في إيجاد الكم والنوع من الزاد البشري على صعيد قطاع المراحل السنية، المدعومة بتوفير تعاقدات مع أجهزة فنية وإدارية مختصة وتتمتع بالخبرات اللازمة».

وأوضح محمد عبيد لـ«الإمارات اليوم»، أن «لغة الأرقام توضح مدى نجاعة المشروع الذي تناوبت عليه مجالس إدارات نادي الشارقة، بدعم مباشر من مجلس الشارقة الرياضي، إذ نجحت فرق يد النادي في موسم 2021-2022، في تسجيل إنجازٍ غير مسبوق بتاريخ اللعبة في الدولة، بتتويجها وبالعلامة الكاملة (11 لقباً) بجميع بطولات فرق المراحل السنية التي امتد عليها الموسم من الرجال وحتى البراعم».

وأضاف: «شهد موسم السلة تتويج فرق الشارقة بلقبين جاء أولها على صعيد مسابقات الرجال، والثاني على مستوى الناشئين، إلا أنه وبنظرة أكثر شمولية، لوجدنا أن فرق سلة الشارقة بكل مراحلها السنية نجحت في بلوغ المباراة النهائية في 11 من أصل 12 مسابقة امتد عليها الموسم».

• الشارقة سيطر على موسم اليد، بينما تألق شباب الأهلي في السلة والطائرة. 

طباعة