«البرتقالي» يتقدم إلى المركز الثامن

مواقف متباينة لمدربَي عجمان وخورفكان تجاه اللاعبين.. غوران يمتدح وكالديرون ينتقد

عجمان فاز على خورفكان 4-2 في الجولة 21 من دوري أدنوك. تصوير: أسامة أبوغانم

تباينت ردود أفعال مدرب عجمان، الصربي غوران، ومدرب خورفكان، الأرجنتيني كالديرون، عقب مباراة الفريقين التي جرت مساء أول من أمس ضمن الجولة 21 من دوري أدنوك للمحترفين، وانتهت نتيجتها لمصلحة «البرتقالي» 4-2، فقد امتدح مدرب عجمان لاعبيه، بعد أن نجحوا في قلب الطاولة على خورفكان في الشوط الثاني، وتمكنهم من تسجيل ثلاثة أهداف بعد أن كانوا متأخرين في الشوط الأول بنتيجة هدف إلى هدفين، فيما انتقد كالديرون بشدة الأخطاء الفردية المتكررة للاعبيه في المباريات، والتي تسببت في الخسارة، كما حمّل الصافرة أيضاً نتيجة المباراة لاتخاذها قرارات أضرت بسير المباراة، على حد قوله.

ورفع عجمان رصيده للنقطة 28 وتقدم للمركز الثامن، فيما تجمد رصيد خورفكان عند 21 نقطة، وبقي في المركز الـ11.

وتفصيلاً، قال كالديرون في تصريحات صحافية عقب نهاية المباراة: «قدمنا كل شيء في المباراة، كنا متأخرين بهدف ونجحنا في العودة بشكل جيد بتسجيل هدفين، وبعد أن سجلنا هدفاً ثالثاً كان يُمكن أن ينهي على المباراة فوجئنا بإلغائه بناء على إشارة من (الفار)، لن أتحدث كثيراً عن تلك اللعبة رغم قناعتي بشرعية الهدف».

وأضاف: «ما أدهشني حقاً ضربة الجزاء التي احتسبها الحكم ضدنا في المباراة وسجل منها البرتقالي الهدف الثالث، اللعبة لم يكن فيها أي تلامس من مدافعنا تجاه مهاجم الفريق المنافس، بدليل أن لاعب عجمان سدد الكرة في الأخير خارج المرمى، ولو كان هناك عرقلة تجاهه ما تمكن من التسديد، هذه القرارات كان لها تأثير سلبي على فريقي في المباراة وأدت إلى خسارتنا».

وأشار كالديرون بقوله: «علينا أن نعترف بأن لاعبينا وقعوا في العديد من الأخطاء الفردية التي تسببت في استقبالنا أربعة أهداف، وهذه الأخطاء تتكرر في الكثير من المباريات ويجب أن تتوقف، وأن اللاعبين الذين دفعنا بهم أثناء المباراة لم يُعطوا الروح المطلوبة ولا الإضافة الفنية التي كنا نتمناها، وكلامي هذا لا يُعفيني من المسؤولية، بل أنا من يتقدم الجميع في تحمّل مسؤولية الخسارة الكبيرة من عجمان».

في المقابل، أفاض مدرب عجمان غوران على لاعبيه بعبارات المدح والثناء بعد الفوز على خورفكان، وقال: «لاعبونا أظهروا معدنهم الحقيقي في الشوط الثاني، وتمكنوا من تسجيل ثلاثة أهداف منحتنا الفوز بعد أن كنا متأخرين في الشوط الأول. مشاركة حسين عبدالرحمن وسعيد جمعة في الشوط الثاني كانت إيجابية للغاية على الفريق، وحققا الإضافة المطلوبة».

وأضاف: «كانت مباراة مهمة بالنسبة لنا احتجنا للفوز فيها بعد سلسلة من النتائج السلبية في الفترة الأخيرة، لعبنا في البداية بقليل من التركيز، حتى سجلنا هدفاً، ومن بعدها وقع المدافعون في الكثير من الأخطاء تسببت في استقبالنا هدفين، في الشوط الثاني عدلنا كثيراً من أوضاعنا وأصبح اللعب إيجابياً في اتجاه مرمى المنافس، وكانت هناك حالة تركيز واضحة من المهاجمين أمام خورفكان، في الأخير أنا سعيد للنتيجة التي ستعطينا دافعاً قوياً في المباريات الخمس المقبلة لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة لإنهاء الموسم في مركز جيد».

• «لاعبو خورفكان وقعوا في العديد من الأخطاء الفردية التي تسببت في استقبال أربعة أهداف».

طباعة