أكّد تفاؤله بالفترة المقبلة.. وقال إن العمل الجماعي كفيل بتحقيق النجاحات لـ «الأبيض»

أروابارينا: على لاعبي المنتخب الابتعاد عما يكتب في «السوشيال ميديا» تفادياً للضغوط

صورة

كشف مدرب منتخب الإمارات لكرة القدم، الأرجنتيني رودلفو أروابارينا في حوار خاص مع «الإمارات اليوم»، رداً على سؤال بشأن كيف استقبلت أسرته نبأ تعيينه مدرباً لمنتخب الإمارات، قائلاً: «إن عائلته اعتادت العيش في الإمارات، وإنها كانت سعيدة جداً للعودة إلى الدولة، وإلى دبي مرة أخرى»، مشيراً إلى أن عائلته لديها ثقة بقراراته كشخص وكمدرب.

وبخصوص المحطة الكبرى المرتقبة للمنتخب في «الملحق الآسيوي» أمام أستراليا في السابع من يونيو المقبل، في الطريق إلى مونديال 2022، قال: «إنه متفائل للغاية، وإنه واثق بقدرة لاعبي المنتخب على تحقيق الهدف والاستمرار إلى الملحق العالمي، لتحقيق التأهل إلى كأس العالم بقطر».

وتابع: «إن التهيئة النفسية مهمة للاعبين قبل الفترة المهمة المقبلة، وإن على لاعبي المنتخب الابتعاد عن ما يكتب في (السوشيال ميديا) تفادياً للضغوط، والتأثير النفسي السلبي عليهم».

ووصف أروابارينا المنتخب بالقول: «(الأبيض) ليس بهذا السوء حين خسر من العراق، وليس خارقاً حين فاز على كوريا الجنوبية»، مشدداً على ضرورة الحفاظ على التوازن في أداء المنتخب والواقعية أيضاً.

وأضاف أروابارينا (47 عاماً): «يجب أن نفكر كمجموعة وأن نبتعد عن الفردية والانانية، وأن يعمل الجميع كمجموعة واحدة، من أجل هدف واحد وصولاً إلى الهدف المنشود، كون أن المنتخب لم يشارك في كأس العالم منذ نحو 32 عاماً تقريباً».

وكان مدرب المنتخب قد كشف، أخيراً، خلال مؤتمر صحافي عقده عن البرنامج الكامل لتجهيز «الأبيض» لمباراة أستراليا بدءاً من تجمع داخلي في دبي، اعتباراً من 24 مايو المقبل، ثم معسكر قصير في قطر يبدأ من الأول من يونيو المقبل وحتى موعد المباراة في السابع منه بالعاصمة القطرية الدوحة.

يذكر أنه في حال فوز المنتخب، فسيخوض مباراة أخيرة في الدوحة أيضاً ضمن الملحق العالمي أمام منتخب بيرو في 13 يونيو.

وتعول الأوساط الرياضية في الدولة على البرنامج الذي يمتد نحو أسبوعين لكي يصل بالمنتخب إلى مستوى الجاهزية المطلوبة لمواجهة المنتخب الأسترالي، سواء على الصعيد الفني أو البدني والنفسي.

وبخصوص انطباعاته الشخصية عن أجواء رمضان في الإمارات كونه عاش في الدولة لسنوات عدة خلال فترة توليه تدريب الوصل، ثم شباب الأهلي بعد ذلك، قال أروابارينا: «ليست هذه أول مرة، فأنا متعود على أجواء رمضان في الإمارات، وطبعاً أقوم خلال هذا الشهر بتغيير بعض العادات، وكذلك بعض المواعيد».

وعن أهم الأمور التي لفتت انتباهه في أجواء الشهر الفضيل، أكد مدرب المنتخب أنها تتمثل في التغيير في مواعيد المباريات والتمارين، وهذا شيء يتغير في رمضان، وكذلك تغيير موعد العشاء ليكون عند الساعة الثالثة فجراً.

وعن برنامجه وطاقمه الفني المساعد خلال رمضان قال: «إنه حريص دائماً على مشاهدة المباريات، سواء على صعيد الدوري المحلي، التي انطلقت مجدداً، أو الأندية المشاركة بدوري أبطال آسيا للأندية، مثل شباب الأهلي والجزيرة والشارقة».

وتابع: «بشكل عام فإننا في الجهاز الفني نقوم بتحليل هذه المباريات». وبخصوص الهوايات الأخرى التي يمارسها أكد أروابارينا أنه يحب ممارسة لعبة البادل تنس، وتعتبر مفضلة لديه، لكن ليس بشكل مستمر.

• «اعتدت على أجواء رمضان.. و«البادل تنس» من الهوايات المفضلة لدي».

• «عائلتي سعيدة بقرار عودتي إلى الإمارات وتولي تدريب المنتخب».

• 7 يونيو المقبل التاريخ المرتقب للمباراة المهمة للمنتخب أمام أستراليا في «الملحق الآسيوي»، ضمن تصفيات مونديال 2022.

طباعة