محمد الشرقي يتوّج الفائزين في بطولة العالم للزوارق السريعة "إكس كات"

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، على دور الأنشطة الرياضية وأهميتها في رفع مؤشرات التنافسية العالمية ودعم القطاع الرياضي بالدولة، مشيرًا إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بتعزيز الجهود في مجال الرياضات البحرية في الفجيرة، وترسيخ سمعتها في استضافة المنافسات الرياضية على مستوى العالم.

جاء ذلك خلال تتويج سموه، بحضور الشيخ سيف بن حمد بن سيف الشرقي رئيس نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية الفائزين في بطولة العالم للزوارق السريعة "إكس كات" - جائزة الفجيرة الكبرى، التي أقيمت في نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية.

وأسفرت نتائج السباق الأول عن فوز الزورق /10/ بقيادة الإيطالي جوفاني والأسترالي دارلين، بينما حل الفريق البريطاني في الزورق /2/ بقيادة سكوت وليم ومارتين كامبيل في المركز الثاني، وفي المركز الثالث زورق /3/ لشرطة دبي بقيادة الثنائي عارف الزفين ونادر بن هندي.

وفي السباق الثاني حقق كل من زورق موناكو رقم /6/ المركز الأول بقيادة الإيطالي توماس بولي وماتيو نوكوليني، وفي المركز الثاني الزورق رقم /10/ بقيادة الإيطالي جوفاني والأسترالي دارلين، بينما حقق المركز الثالث الزورق رقم /16/ فروستي آند ساردي بقيادة الثنائي روبرتو لبيانو وجامباو.

وأشاد سمو ولي عهد الفجيرة بمستوى تنظيم الحدث الرياضي، ونتائجه الإيجابية التي تعكس قدرة إمارة الفجيرة على استضافة المنافسات الرياضية واستقطاب الأبطال العالميين للمشاركة فيها، مؤكّدًا على جاهزية الإمارة ومستوى إمكانياتها في تحقيق أفضل التوقعات في البطولات القادمة.

حضر التتويج سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، والدكتور رافيل كيولي رئيس الاتحاد الدولي للرياضات البحرية، وأحمد إبراهيم المدير التنفيذي لنادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية.

 

طباعة