الوحدة بـ10 لاعبين يهزم العروبة.. ويقلص الفارق مع العين إلى 3 نقاط

اقتنص الوحدة ثلاث نقاط بالغة الأهمية، بعد فوزه على ضيفه العروبة 4/2 في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم في أبوظبي، في افتتاح الدور الثاني من دوري أدنوك للمحترفين. وتقدم الضيوف، عن طريق سعيد عبيد "17"، لينتهي الشوط الأول عند تلك النتيجة. ونجح عمر خريبين، في إدراك التعادل للعنابي "55"، ثم تقدم إسماعيل مطر لفريقه عند الدقيقة 65.

ولكن علي مدن، تمكن من ادراك التعادل "80"، قبل أن يعاود كل من جواو بيدرو، وأدريان سيلفا التقدم للوحدة، بإحراز هدفين متتاليين "83"، و"90". ولم يكن فوز الوحدة على العروبة مفروشا بالورود، بل إن أصحاب الأرض تعرضوا لموقف بالغ الصعوبة، حينما أشهر الحكم حمد علي يوسف البطاقة الحمراء لحارس المرمى، محمد الشامسي، عند الدقيقة 12، بعد الرجوع لتقنية الفيديو، لعرقلته لاعب العروبة علي مدن.

وإزاء هذا النقص العددي تعرض الوحدة لمشاكل عديدة خصوصا على صعيد الخط الخلفي، لينجح سعيد عبيد في استغلال كرة طولية خلف المدافعين وسجل منها هدف التقدم. وفي الوقت الذي توقع الكثيرون ردة فعل قوية من الوحدة، كان العروبة الطرف الأفضل على صعيد الدفاع واستغلال الهجمات المرتدة ومن احداها أهدر خالد يحيى فرصة إضافة هدف آخر أنقذه ببراعة الحارس البديل راشد علي.

ولكن أوضاع الوحدة تحسنت في الشوط الثاني، وتمكن عمر خريبين من استغلال ركنية لعبها مطر وحولها برأسه على يمين الحارس. ومن ضربة ركنية أخرى نفذها إسماعيل مطر نجح في أن يضعها في المرمى بشكل مباشر ليُسأل عنها حارس غيث حسين. ولم يستسلم العروبة للخسارة ونشط بصورة سريعة، ليستغل علي مدن كرة وصلته داخل الصندوق سدد منها داخل المرمى.

إلا أن بيدرو حضر في وقت قاتل مستغلا اجادته لضربات الرأس ليحول عرضية خليل إبراهيم لهدف. وفي الأخير تمكن النجم البرتغالي أن يُطلق رصاصة الرحمة على العروبة بتسجيله الهدف الرابع من ضربة جزاء نفذها بنجاح على يمين الحارس. وبذلك يرفع الوحدة رصيده للنقطة 27 وبفارق ثلاث نقاط عن العين الذي يلعب السبت مع خورفكان، بينما تجمد رصيد العروبة عند ثماني نقاط.

 

طباعة