«الزعيم» لمواصلة الأرقام القياسية.. والبرتقالي لتكرار مغامراته ضد الكبار

العين وعجمان: الدوافع مختلفة والهدف واحد

العين فاز على النصر 3-1 في الجولة 11. الإمارات اليوم

يحل عجمان ضيفاً على العين عند الخامسة من مساء اليوم في افتتاح المرحلة 12 من دوري أدنوك للمحترفين لكرة القدم.

ويدخل الفريقان اللقاء برغبة مشتركة في تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث على الرغم من اختلاف الدوافع بين الجانبين.

فالعين صاحب الضيافة يهمه الحفاظ على فارق النقاط السبع التي تفصله عن أقرب ملاحقيه دون النظر لنتائجهم في تلك المرحلة، فيما يسعى عجمان لأن يواصل مغامراته ضد الكبار بعد أن سبق وفعلها بالفوز على الجزيرة والشارقة والنصر.

ويحتل الزعيم صدارة الترتيب العام لدوري أدنوك للمحترفين برصيد 27 نقطة، فيما تراجع عجمان للمركز الثامن برصيد 15 نقطة.

وعلى الرغم من أن تاريخ المواجهات بين العين وعجمان ينصب بصورة كبيرة في مصلحة الزعيم الذي سبق وحقق الفوز في 15 مناسبة على البرتقالي مقابل خسارة واحدة والتعادل في مباراتين، إلا أن مدرب العين سيرجي ريبروف، لا يأمن مكر مدرب عجمان الصربي غوران، لهذا حشد كل أسلحته الهجومية لإنجاز مهمته بنجاح.

وتزايدت حظوظ الثنائي الدولي كايو وبندر الأحبابي، بعد أن غابا عن لقاء النصر الماضي بداعي الإصابة.

ويملك العين حتى تلك الجولة، أرقاماً هي الأفضل من بين فرق الدوري، إذ حقق الفوز في ثمانية مواجهات وتعادل في ثلاثة دون أن يتلقى أي خسارة، ويعد هو الأقوى هجوماً بتسجيل 26 هدفاً في حين استقبلت شباكه تسعة أهداف.

وما يجعل العيناويين أكثر تفاؤلاً بمباراة اليوم، أنهم لم يعرفوا الخسارة في أي مباراة بالجولة الـ12 منذ انطلاق نسخة المحترفين في موسم 2008-2009، إذ فاز في 12 لقاء وتعادل مرة واحدة فقط.

في المقابل فإن غوران يمني النفس بأن يستعيد لاعبوه الأجانب مستواهم المعهود، فالكولومبي مينا لم يسجل منذ خمس مباريات، والتونسي فراس بالعربي في حالة خصام مع الشباك منذ أن عاد من كأس العرب، بينما سيتواصل غياب ليونادرو بداعي الإصابة.

طباعة