معنويات عالية لـ «فرسان دبي» بعد التأهل في الكأس

النقطة الـ 20 تحفز شباب الأهلي.. والظفرة يطمح إلى وقف «تفوق الفرسان»

الظفرة ودّع قبل أيام الكأس من دور الـ16 بعد الخسارة صفر-1 من شباب الأهلي. من المصدر

يبحث فريق شباب الأهلي عن تكرار فوزه على الظفرة، في المباراة التي تجمع الفريقين اليوم الساعة 17:00 مساءً على استاد راشد، ضمن منافسات الجولة 11 من دوري أدنوك للمحترفين، وذلك بعد 4 أيام فقط من لقاء الفريقين في بطولة كأس رئيس الدولة على ملعب الظفرة، حيث نجح شباب الأهلي في الفوز صفر-1، والصعود إلى الدور ربع النهائي، ما يجعل لقاء اليوم ثأرياً بالنسبة للظفرة الذي يبحث العودة إلى منطقة الوسط، لكن شباب الأهلي مصمم على بلوغ النقطة الـ20 للبقاء قريباً من الصدارة. ولم يفز الظفرة على شباب الأهلي منذ سنوات طويلة جداً، إذ فاز «فرسان دبي» وتعادلا في الموسم الماضي، بجانب انتصارات سابقة لشباب الأهلي، كما سبق وحرمه لقب كأس رئيس الدولة في 2019 حين فاز في النهائي 2-1، ما يشكل ضغطاً كبيراً على الظفرة لوقف التفوق التاريخي لشباب الأهلي عليه. ويبحث شباب الأهلي عن البقاء قريباً من فريق العين المتصدر، وللحفاظ على فرصته في إحراز لقب الدوري الموسم الجاري، على عكس فريق الظفرة الذي يسعى للاقتراب أكثر من منطقة الوسط، والابتعاد عن خطر الهبوط، بعد أن جمع 8 نقاط فقط في 10 مباريات سابقة بالدوري. وكان شباب الأهلي فاز في لقاء الظفرة، من خلال ركلة جزاء، ولم تكن المباراة سهلة على الإطلاق، ما سيجعل لقاء اليوم صعباً على الطرفين أيضاً، خاصة شباب الأهلي الذي يواجه فريق الظفرة الطامح بشدة لرد الدين، بجانب افتقاد شباب الأهلي لنجمه العائد حديثاً إلى الملاعب، عمر عبدالرحمن «عموري»، الذي خرج من مباراة الكأس، بعد أقل من 15 دقيقة فقط من البداية.

وتشابهت ظروف الفريقين في الجولة 10 من بطولة الدوري، بعد أن تعادل شباب الأهلي مع النصر بهدف لكل فريق، كما تعادل الظفرة مع الوصل بنتيجة 2-2، ليؤكد الظفرة أنه تغير كثيراً تحت قيادة المدرب الجديد المدرب البرازيلي ميكالي.

 

طباعة