شهد مشاركة 90 متسابقاً

المري بطلاً لسباق الخمسين للهواة لبطولة السلم للدراجات الهوائية

صورة

توّج دراج فريق «تريك إم 7»، أحمد المري، بلقب سباق الخمسين للهواة الإماراتيين، والذي أقيم أمس في افتتاح موسم بطولة السلم للدراجات الهوائية في نسختها السادسة، والتي تقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وينظمها مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - للمشتريات والتمويل. وجاء دراج فريق «تريك الإمارات»، إبراهيم آل علي، في المركز الثاني، فيما حصل دراج فريق «تورك»، سعيد البلوشي على المركز الثالث.وعلى صعيد ترتيب الفرق، جاء فريق تريك أم 7، بالمركز الأول، يليه فريق تورك ثانياً، والشعفار جميرا ثالثاُ.

وكان السباق جرى على مسافة 150 كلم في منطقة سيح السلم ومحمية المرموم، وشهد مشاركة 90 متسابقاً، بالإضافة إلى تسعة فرق محلية هي: تريك إم 7، شرطة دبي، فريق الشعفار جميرا، الوثبة، بي أر أي رايد، تريك، تورك، ربدان وياسي. وثمن رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، عمير بن جمعة الفلاسي، الدعم الكبير والرعاية التي يوليها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للبطولة التي تشهد تميزاً كبيراً يتناسب مع خصوصيتها، والتي تتزامن مع احتفالات الدولة بعيد الاتحاد الخمسين وتنظيم «إكسبو 2020 دبي». وقال الفلاسي في تصريحات صحافية: تشرفنا بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، جانباً من منافسات السباق الافتتاحي للنسخة السادسة الذي أقيم بعنوان «عام الخمسين»، فكان حضور سموه حافزاً كبيراً لنا وللمشاركين معاً، لتقديم نسخة مميزة تتناسب مع الاحتفالات الوطنية التي نعيشها في هذه الفترة.

وتابع: أضاف المسار الجديد للسباق وإقامة قرية البطولة في مدينة دبي للقدرة، المزيد من الروعة والجمال إلى أجواء البطولة، إذ ضمت القرية أجنحة جميع الفرق ومناطق الخدمات بشكل مميز، كما شكلت نقطة الانطلاق والمسار والختام إثارة أكبر للمنافسات، اذ أعطت انطباعات إيجابية على أن هذه النسخة ستكون الأكثر قوة لتوافر جميع عوامل النجاح وأيضاً لزيادة خبرات الدراجين المشاركين من مختلف الفرق الوطنية.

ويشهد الموسم الجاري إقامة ثمانية سباقات رئيسة، اذ يقام السباق الثاني «الخمسين الصحراوي»، 23 الجاري، فيما يقام في التاسع من يناير المقبل سباق حتّا - إكسبو النخبة للرجال، ثم سباق اليوبيل الذهبي 18 يناير المقبل، يعقبه سباق عام الخمسين للهواة الإماراتيات، ويقام 26 من الشهر نفسه، يليه سباق عام الخمسين الصحراوي للإماراتيين والمقيمين في الدولة من الرجال في الثالث من فبراير المقبل، ثم سباق عام الخمسين للهواة الإماراتيين الرجال يوم 13 فبراير، على أن يكون الختام بسباق السلم النخبة للسيدات يوم 14 من الشهر ذاته.

وأكد مدير فريق «تورك»، زعل بن زعل، في تصريح صحافي، أن البطولة ولدت كبيرة، بفضل الدعم الكبير المُقدم لها لتحقيق الأهداف المرسومة لها. وقال: أصبحت المشاركة والحصول على اللقب هدفاً، وبات واضحاً لكل دراج في الإمارات من أجل تحقيق الإنجازات.

المري: التتويج باللقب احتاج إلى عمل جماعي كبير

قال أحمد المري، إن تتويجه بأول سباقات النسخة السادسة احتاج إلى عمل جماعي وفردي كبير من أعضاء فريق «تريك إم 7»، لإحراز اللقب. وأضاف في تصريحات صحافية: «السباق كان طويلاً وشاقاً، لم يحالفنا الحظ في وجود رياح، ما أدى إلى صعوبة الأمر على الجميع، لكننا تمكنا بفضل العمل الجماعي من تحقيق اللقب».

• السباق المقبل يقام في 23 الجاري تحت اسم سباق «الخمسين الصحراوي».

طباعة