احتفالاً باليوبيل الذهبي لوزارة الداخلية وعيد الاتحاد الخمسين

175 لاعباً يتنافسون في بطولة الشرطة للألعاب التراثية

صورة

أعلنت وزارة الداخلية عن تنظيم النسخة الأولى من «بطولة الشرطة للألعاب التراثية» في الأسبوع الثاني من يناير المقبل احتفالاً بيوبيلها الذهبي.

وكشف رئيس أمانة اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوبيل الذهبي لوزارة الداخلية، اللواء أحمد محمد رفيع، أن بطولة الألعاب التراثية تتضمن ثماني ألعاب متنوّعة، وبمشاركة 175 لاعباً من سبع قيادات شرطية، يتنافسون في 44 مباراة، تقام في إمارات الدولة كافة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في مقر مجلس دبي الرياضي، وتحدث خلاله رئيس أمانة اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوبيل الذهبي لوزارة الداخلية اللواء أحمد محمد رفيع، ورئيس لجنة الموروث والألعاب الشعبية لاحتفالات اليوبيل الذهبي لوزارة الداخلية العميد سيف سعيد الشامسي، بحضور أعضاء اللجنة الاستشارية للبطولة.

وقال اللواء أحمد محمد رفيع: «يسرنا أن نعلن عن إطلاق البطولة الأولى من نوعها التي تقام بالتزامن مع اليوبيل الذهبي لدولة الإمارات، وتلك الاحتفالات ليست قاصرة على الـ50 عاماً الماضية وإنما أيضاً للـ50 عاماً المقبلة».

ويتضمن برنامج البطولة ألعاباً تعتمد على القوة العضلية والسرعة، وقوة الملاحظة، والتركيز وقوة التحمل، والسرعة العالية، والتوافق العضلي والعصبي، والقوة البدنية والعضلية، والمرونة والقوة والسرعة.

وأضاف: «تقام البطولة سيراً على نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والأسلاف من أجدادنا الذين تركوا لنا الكثير من التراث الشعبي الذي يحق لنا أن نفخر به ونحافظ عليه ونطوره، ليبقى ذخراً لهذا الوطن وللأجيال القادمة».

وتنظم البطولة بالتعاون مع اتحاد الشرطة الرياضي، ومجلس دبي الرياضي، ومعهد الشارقة للتراث، ونادي تراث الإمارات، ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي.

وتابع: «سيظل تراثنا خلال الـ50 عاماً المقبلة سنحافظ عليه ونطوره باستمرار، لذلك عندما شكلت اللجنة العليا لليوبيل الذهبي لاحتفالات وزارة الداخلية بتشكيل من سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، إذ أشار سموه إلى أن الاحتفالات باختلافها لابد وأن يلعب التراث دوراً محورياً وجوهرياً فيها».

من جهته، قال رئيس لجنة الموروث والألعاب الشعبية لاحتفالات اليوبيل الذهبي لوزارة الداخلية، العميد سيف سعيد الشامسي، إنه «تم اختيار الألعاب الثماني بعناية من بين العديد من الألعاب الموجودة في تراثنا، إذ تم التركيز على الألعاب التي يغلب عليها طابع السرعة والقوة وسرعة البديهة والعمل الجماعي بما يطابق عمل الشرطة». وأضاف: «بعد اعتماد هذه الألعاب صيغت لها القوانين واللوائح الفنية والتحكيمية المنظمة بالتنسيق مع اتحاد الشرطة الرياضي، وأعضاء اللجنة الاستشارية الذين وضعوا الأساس لهذه الألعاب، وسيكون هناك ستة حكام لهذه الألعاب، كما سيتم عقد ورش عمل لجميع المعنيين من القيادات الشرطية كافة من المشاركين والإداريين والمدربين خلال الفترة المقبلة لشرح كل اللوائح والشروط بالمنافسات».

• 44 مباراة في ثماني ألعاب متنوّعة تشهدها بطولة الشرطة للألعاب التراثية في إمارات الدولة كافة.

طباعة