مهارات استثنائية لأساتذة "البني والأسود" في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو

شهد اليوم الثالث من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو في نسختها الثالثة عشرة، والمقامة في جوجيتسو أرينا، استكمال منافسات فئة الأساتذة من اللاعبين حملة الحزامين البني والأسود للفئة العمرية فوق الثلاثين عاما من مختلف أنحاء العالم، حيث أظهروا مهارات استثنائية، وسط حضور جماهيري مهم. وحضر منافسات اليوم محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وعيسى هلال الحزامي رئيس مجلس الشارقة الرياضي، والعديد من المسؤولين.

وتمكن لاعبو ولاعبات أكاديمية كوماندو جروب من تبوء الصدارة في منافسات فئة الأساتذة ونجحوا في تسجيل 178,320 نقطة، متفوقين على بالمز الرياضية التي حلت وصيفا برصيد 147,200 نقطة، وأكاديمية شيك مات الأمريكية التي حلت في المركز الثالث برصيد 94,000 نقطة.

وعبر اللاعب الروسي ماركوف إيفني حامل الحزام البني من أكاديمية سترلا الروسية عن سعادته بالفوز بالميدالية الذهبية ضمن فئة "الأساتذة 1 "وزن 85 كجم، قائلا أنه تمكن من تحقيق البرونزية عام 2019 في نفس البطولة حاملا الحزام البنفسجي، لكن الإنجاز اليوم أصبح أكبر بعد حصوله على الذهبية بحزام أعلى

وشدد على أن هدفه في النسخة القادمة يكمن في تحقيق الذهبية مرتديا الحزام الأسود. ويستعد اللاعبون من فئة الكبار (فوق 18 عاما) من حملة الأحزمة الأزرق والبنفسجي والبني والأسود لخوض منافسات شيقة خلال الأيام الثلاثة الأخيرة من البطولة وذلك ضمن مختلف فئات الأوزان. وتضم النزالات المصنفين الأوائل من عدد من الدول الرائدة في هذه الرياضة وعلى رأسها البرازيل وروسيا وكولومبيا وكازخستان والإمارات والبحرين وكندا وبريطانيا وإيطاليا وألمانيا والسويد وآذربيجان.

 

طباعة