«فرسان دبي» يطلب فوزه الأول على «فخر أبوظبي» منذ 2019

صافرة شاكير ترفع نسبة الإثارة في قمة شباب الأهلي والجزيرة

شاكير يسجل أول عودة للحكم الأجنبي في الدوري الإماراتي منذ 35 عاماً. أرشيفية

 

يخوض شباب الأهلي والجزيرة مواجهة تاريخية، عندما يلتقي الفريقان في الجولة السابعة من دوري أدنوك للمحترفين الساعة 8:30 على استاد راشد في دبي، إذ تشهد المباراة عودة الحكام الأجانب إلى الدوري الإماراتي للمرة الأولى منذ 35 عاماً، بتولي الحكم التركي جونيت شاكير، إدارة اللقاء، ويعاونه كل من باهاتين دوران وطارق نجون.

وسترفع صافرة شاكير للمباراة نسبة الإثارة في قمة مباريات الجولة السابعة، خصوصاً أن الجزيرة يمتلك في رصيده 13 نقطة بالمركز الثاني من لائحة الترتيب، بينما لدى شباب الأهلي 11 نقطة في المركز الرابع.

ويدخل شباب الأهلي اللقاء بهدف العودة إلى الانتصارات، بعدما تلقى الفريق خسارته الأولى في الجولة السادسة أمام الوصل صفر-1، ليهدر فرصة الاشتراك في الصدارة مع العين، الذي تعادل مع الوحدة في الجولة نفسها.

ويواجه المدرب مهدي علي اختباراً صعباً بعدما تلقى فريقه ضربة موجعة خلال التوقف الدولي، بإصابة المهاجم البرازيلي إيغور خيسوس، وإجرائه عملية جراحية في الركبة ستبعده مع المشاركة في المباريات حتى نهاية الموسم، إذ إن خيسوس هو هداف الفريق في الموسم الماضي، كما أنه من العناصر الأساسية التي يعتمد عليها «المهندس» بشكل دائم في هجوم شباب الأهلي، بينما يغيب أيضاً نجم الفريق ماجد حسن، الذي أصيب خلال مشاركته مع المنتخب الوطني في التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم. في المقابل، يسعى الجزيرة إلى مواصلة انتصاراته بعدما فاز على العروبة في الجولة السادسة، حيث يأمل حامل اللقب أن يؤكد تفوقه على شباب الأهلي في آخر موسمين، خصوصاً أن آخر انتصار لـ«فرسان دبي» على الجزيرة بالدوري تحقق في الرابع من فبراير 2019، بهدف دون رد أحرزه أحمد خليل، بينما لعب الفريقان بعدها أربع مباريات، حقق خلالها «فخر أبوظبي» الفوز في مباراتين، وتعادل الفريقان في مباراتين.

طباعة