الفلاسي: بداية مرحلة جديدة من العمل الرياضي

«الهيئة» تطلق منظومة عمل جديدة عنوانها «الحوكمة والشراكة والإنجاز»

خلال الاجتماع الأول للمجلس التنسيقي للرياضة. من المصدر

أعلنت الهيئة العامة للرياضة، أمس، عن انطلاق مرحلة جديدة في منظومة العمل بالقطاع الرياضي في الدولة تقوم على تنسيق الجهود بين جميع الشركاء الاستراتيجيين والاتحادات الرياضية، وأصحاب الخبرة والكفاءات وتوظيفها، وفق صيغة عمل تشاركية هدفها تعزيز حضور ومكانة الرياضة الإماراتية على خارطة التنافسية العالمية.

وقال بيان صحافي: «تندرج المرحلة الجديدة ضمن رؤية الهيئة لصناعة مستقبل أفضل للرياضة الإماراتية، وتقوم على ركائز استراتيجية ثلاث هي: الحوكمة، والشراكة والإنجاز، والتي تم وضعها بناء على دراسة معمقة للواقع الرياضي هدفت إلى تحديد الفرص والتحديات ووضع أولويات العمل».

وجاء إعلان الهيئة عن هذه المنظومة الجديدة بالتزامن مع انعقاد أعمال الاجتماع الأول للمجلس التنسيقي للرياضة في مقر الهيئة العامة للرياضة برئاسة وزير دولة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الدكتور أحمد بالهول الفلاسي، وبحضور ممثلين عن جميع الجهات المعنية على المستويين الاتحادي والمحلي.

ويأتي انعقاد أعمال الدورة الأولى للمجلس التنسيقي للرياضة والإعلان عن هذه الانطلاقة تتويجاً وإضافة نوعية للجهود التي بدأتها الهيئة منذ مطلع العام الجاري، ورسمت من خلالها ملامح المرحلة الجديدة لقيادة القطاع الرياضي استناداً إلى عمل جماعي ممنهج تخلله عقد لقاءات مع كل الاتحادات والرياضيين الشباب والأبطال من أصحاب الإنجازات في مختلف الألعاب الرياضية، لوضع خطة عمل متكاملة هدفها الإنجاز.

وفي تعليق له على ذلك، قال الدكتور أحمد بالهول الفلاسي: «نعلن عن بداية مرحلة جديدة من العمل الرياضي على مستوى الدولة وفق منظومة متكاملة ذات ركائز استراتيجية ثلاث هي (الحوكمة والشراكة والإنجاز)».

وأكد أن هذه المنظومة بركائزها الثلاث جاءت نتيجة أشهر من العمل المشترك والتنسيق مع الشركاء والخبراء والمعنيين بالشأن الرياضي، وهي تعكس رؤية الهيئة لمستقبل قطاع الرياضة بما يتناسب مع توجيهات القيادة الرشيدة وتطلعاتها للارتقاء بهذا القطاع، وتعزيز مساهمته في التأكيد على الحضور العالمي المميز من خلال المنافسة في المحافل العالمية، وترسيخ المكانة المرموقة التي وصلت إليها الدولة في جميع المجالات.

حضر الاجتماع كل من: الأمين العام للهيئة العامة للرياضة سعيد عبدالغفار، والأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية محمد بن سليم، ومدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب ممثلاً عن وزارة الثقافة والشباب سعيد النظري، وأمين عام مجلس دبي الرياضي سعيد حارب، ورئيس مجلس إدارة نادي رأس الخيمة الرياضي ممثلاً عن المجلس التنفيذي في رأس الخيمة عبدالرحيم الشاهين، والأمين العام للمجلس التنفيذي في عجمان سعيد المطروشي، وأمين عام مجلس أبوظبي الرياضي عارف العواني، وعضو المجلس الوطني الاتحادي ممثلاً عن الديوان الأميري - الفجيرة، ناصر اليماحي، وقائد عام شرطة دبي ممثلاً عن وزارة الداخلية عبدالله خليفة المري، ووكيل وزارة مساعد للشؤون القنصلية ممثلاً عن وزارة الخارجية والتعاون الدولي فيصل لطفي، ورئيس مجلس الشارقة الرياضي عيسى الحزامي، والقائم بأعمال الأمين العام للمجلس التنفيذي في أم القيوين محمد النقبي.

طباعة