مهارة أراوخو تقود الوصل لإلحاق الخسارة الأولى بشباب الأهلي

الوصل أنهى سلسلة النتائج المخيبة بفوز مهم. تصوير: أسامة أبوغانم

قاد الأورغوياني ميشيل أراوخو الوصل للفوز على شباب الأهلي بهدف دون رد اليوم الثلاثاء على استاد الوصل في زعبيل في الجولة السادسة من دوري أدنوك للمحترفين، ليرفع "الإمبراطور" رصيده إلى تسع نقاط ويتوقف رصيد "فرسان دبي" عند 11 نقطة. وأحرز أراوخو هدف الفوز في الدقيقة 72 بمهارة رائعة ليتلقى شباب الأهلي خسارته الأولى في الموسم الحالي، بينما حقق "الفهود" الفوز الثاني له في الدوري.

وشهد الشوط الأول أفضلية للوصل في أول 20 دقيقة إذ أهدر البرازيلي ويليام بوتكير فرصة إحراز الهدف الأول عندما لعب راميرو بينيتي كرة عرضية وقابلها بوتكير بتسديدة قوية تصدى لها ماجد ناصر وتابعها فابيو ليما بتسديدة أخرى أبعدها وليد عباس إلى ركلة ركنية (11).

وفي الدقيقة 17 واصل "الإمبراطور" أفضليته عندما لعب فابيو ليما كرة جميلة خلف مدافعي شباب الأهلي ووصلت إلى راميرو بينيتي الذي سدد الكرة بجوار القائم (17)، بينما كان الإيراني مهدي قائدي أبرز لاعب في "فرسان دبي"، إذ هدد قائدي مرمى الوصل مرتين، الأولى بتسديدة مرت بجوار القائم (21)، والثانية عندما سدد كرة رائعة تصدى لها حارس الوصل إبراهيم عيسي في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

وفي الشوط الثاني رغم سيطرة شباب الأهلي على وسط الملعب ومجريات اللعب، ولكن الأوروغوياني ميشيل أراوخو أحرز الهدف الأول للوصل من تسديدة رائعة على يسار الحارس ماجد ناصر (72)، بينما نشط شباب الأهلي في آخر 15 دقيقة وأهدر البرازيلي كارلوس إدواردو فرصة محققة في الدقيقة 80 ولكنه سدد الكرة بجوار القائم لتنتهي المباراة بفوز الوصل.

طباعة