«الوحدة الآسيوي» يصطدم بالوصل بحثاً عن «السعادة المحلية»

إسماعيل مطر وعلي سالمين في لقاء سابق. من المصدر

يحل الوحدة ضيفاً ثقيلاً على الوصل الساعة الـ18:45 مساء اليوم، ضمن المرحلة الرابعة من دوري أدنوك للمحترفين. ويدخل العنابي اللقاء بمعنويات عالية وبرغبة كبيرة في تحقيق الفوز لأسباب عدة أهمها التأكيد على أن تأهله لدور الثمانية من أبطال آسيا على حساب الشارقة لم يكن مصادفة أو ضربة حظ، كما يهمه كذلك البحث عن انتصار يعيده إلى الواجهة بعد أن فشل على مدار مباراتي بني ياس وخورفكان واكتفى بالتعادل، ما أبعده قليلاً عن صراع المنافسة، ليبقى في رصيده خمس نقاط.

ويُحسب للوحدة أنه لم يخسر في 12 مباراة متتالية محلية وآسيوية مع مدربه الهولندي تين كات، وقد يعاني الفريق الإرهاق بعد المباراة الماراثونية أمام الشارقة.

ويريد الوصل مصالحة جمهوره بعد أن فرط في الفوز على الشارقة وخسر 3-2 بعد أن كان متقدما 2-صفر. وفي 24 مباراة بينهما بالدوري، فاز كل منهما في 10 وتعادلا في أربع. وتعادلا في آخر مباراة 2/‏‏‏2 في إياب الموسم الماضي على ملعب الوصل، بينما فاز الوحدة ذهابا 3/‏‏‏2.

طباعة