العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الجزيرة بمعنويات مرتفعة بعد هيمنته على جوائز «المحترفين»

    «البطل» يظهر الليلة أمام الظفرة

    الجزيرة فاز بدرع الدوري عن جدارة في الموسم الماضي. الإمارات اليوم

    يستهلّ الجزيرة حملة دفاعه عن لقب دوري أدنوك للمحترفين، بمواجهة سهلة نسبياً ضد الظفرة، على استاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي، تقام عند السابعة والربع مساء، ضمن مواجهات الجولة الافتتاحية للمسابقة.

    ويدخل فخر أبوظبي اللقاء متسلحاً بمعنويات عالية، بعدما اكتسح جوائز رابطة دوري المحترفين عن الموسم الماضي، بعد أن نال مهاجمه، علي مبخوت جائزتي الكرة الذهبية كأفضل لاعب مواطن، وهداف الدوري، وحصل علي خصيف على جائزة أفضل حارس، كما تُوج مدربه الهولندي مارسيل كايزر، بجائزة القائد كأفضل مدرب. ويأمل الجزيرة انطلاقة قوية تضعه على خط الانطلاقة نحو المنافسة على لقب الدوري، والفوز به للمرة الرابعة في تاريخه، ليتساوى مع العين، صاحب أعلى رصيد في الفوز بلقب المحترفين في أربع مرات سابقة.

    وينتظر الجزيرة موسماً صعباً بعد عودته للظهور في بطولة دوري أبطال آسيا في النسخة الجديدة، وهو ما يوجب على الفريق أن يكون في أوج جاهزيته، لتحقيق أفضل النتائج التي تُرضي طموحات جماهيره وإدارته.

    ويملك فخر أبوظبي المقومات التي تجعله مرشحاً فوق العادة للمنافسة على لقب دوري أدنوك للمحترفين، بوجود مهاجمه المتميز علي مبخوت، الذي خاض الموسم الماضي جميع مباريات فريقه.

    وسيكون علي مبخوت على موعد مع التاريخ، إذ باتت الفرصة سانحة أمامه لانتزاع اللقب التاريخي كأفضل هداف في الدوري الإماراتي، إذ أحرز 171 هدفاً، وبات على بُعد أربعة أهداف فقط من معادلة رقم الأسطورة فهد خميس.

    واستعد الجزيرة للموسم الجديد بطموحات عالية، إذ بدأ تحضيراته في السابع من يوليو الماضي، واكتفى بخوض مباراتين وديتين فقط، ضد الشارقة وبني ياس، فخسر في الأولى 1/‏‏3، وتعادل في الثانية 2/‏‏2.

    في المقابل، يبدو الظفرة أمام مهمة محفوفة بالمخاطر، أمام حامل اللقب، ويأمل من خلالها في تحقيق بداية مُرضية تحت قيادة مدربه السوري محمد قويض.

    وسيلعب الظفرة مواجهة اليوم بتشكيلة من اللاعبين المواطنين، بعد أن تعثر الحصول على صفقات مميزة من اللاعبين الأجانب، التي لم يعد موجوداً في قائمتها سوى اللاعب السنغالي ماخيتي ديوب، الذي سيغيب عن لقاء اليوم لدعم الجاهزية الطبية.

    طباعة