برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    اتحاد الإمارات لكرة القدم يُطلق حملة لتوعية الرياضيين بأضرار المنشطات

    أطلق اتحاد الإمارات لكرة القدم بالتعاون مع الوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات حملة "لا للمنشطات" بهدف توعية الرياضيين بشكل عام وممارسي كرة القدم القدم بشكل خاص بأضرار المنشطات والآثار المترتبة على استخدامها، وذلك من خلال سلسلة من المحاضرات والندوات والمبادرات التي تستهدف اللاعبين وأعضاء الأجهزة الفنية والإدارية والطبية للأندية والمنتخبات الوطنية، إلى جانب نشر مجموعة من البوسترات ومقاطع فيديو بمشاركة نجوم الكرة الإماراتية تحمل رسائل مختلفة حول مخاطر المنشطات ,وتأتي هذه الحملة لزيادة الوعي والمعرفة الطبية حول المنشطات وآثارها السلبية.

    وقال محمد عبدالله هزام الظاهري الأمين العام لاتحاد كرة القدم في بيان صحافي إن الحملة تأتي في إطار جهود الاتحاد الرامية إلى رفع معدل الثقافة الطبية لدى جميع منتسبي لعبة كرة القدم، خاصة مع بداية الموسم الكروي الجديد 2021-2022 وتعريف اللاعبين بشكل دوري ومستمر بالآثار السلبية الناتجة عن استخدام المنشطات في مختلف المنافسات المحلية والقارية.

    وأشاد الأمين العام بالجهود الكبيرة التي تبذلها الوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات من خلال تنظيمها للعديد من الورش والندوات, سواء للاتحادات والمؤسسات الرياضية وكذلك اللاعبين ، مؤكداً دعم اتحاد كرة القدم لكافة خطط ومبادرات الوكالة في سبيل منافسات رياضية كروية خالية من المنشطات.

    من جهتها أكدت الدكتورة ريما الحوسني رئيسة الوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات أن الحملة تأتي ضمن تعزيز مبدأ الشراكة الاستراتيجية للوكالة مع اتحاد الامارات لكرة القدم  وتأكيداً لأهمية الدور الايجابي الذي يلعبه اتحاد الكرة  في مكافحة المنشطات في الرياضة ورفع الوعي لدى اللاعبين وتشجيع الرياضة النظيفة وبناء قاعدة الرياضة النزيهة بين الفئات السنية والشباب.  

    وقالت: "المبادرة تعكس ثقة اتحاد الكرة كذلك بالوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات الممثل الوطني في المجال ، وتؤكد على ضرورة التعاون المشترك لتحقيق الاهداف، تهدف الحملة لرفع مستوى الوعي بين اللاعبين وتثقيفهم لحمايتهم من خطر المنشطات".

     

    طباعة