العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مجلس دبي الرياضي يبحث خطط الاكتفاء الذاتي للأندية

    منصور بن محمد: التخطيط السليم أساس تحقيق الإنجازات الرياضية

    صورة

    أكد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، أن «تحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية على مستوى الفوز بالألقاب، لا يعتمد فقط على جودة اللاعبين والمدربين والموازنات المتوافرة، لكنه يعتمد أيضاً على التخطيط السليم والاستعداد الجيد، عبر المعسكرات التدريبية والمباريات الودية، للوصول إلى الجاهزية التامة».

    وحثّ سموه الأندية، في بداية مشوار الاستعداد للموسم الرياضي المقبل، على الاستفادة القصوى من معسكرات الإعداد، لكونها تمثل المرحلة الأولى لتجهيز اللاعبين للموسم المقبل، الذي نسعى جميعاً أن يكون موسماً متميزاً على مستوى النتائج لجميع الفرق والفئات والرياضات.

    كما وجّه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي، إلى وضع الخطة التنفيذية لتطوير القطاع الرياضي في دبي للسنوات الـ10 المقبلة، التي تتناسب مع حركة التطور في مختلف المجالات، وتنسجم مع خطط حكومة دبي من ناحية تنامي ممارسة الرياضة في المجتمع، وكذلك زيادة إسهام القطاع الرياضي في الناتج المحلي الوطني، وفي سوق العمل، وتعزيز دور السياحة الرياضية والاستثمار الرياضي، حيث تتوافر التشريعات القانونية الجاذبة، والبنى التحتية الرياضية والسياحية والطبية التي تدعم هذا المجال.

    جاء ذلك خلال الاجتماع الرابع لمجلس إدارة مجلس دبي الرياضي الذي عقد، أول من أمس، برئاسة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس المجلس، وحضور نائب رئيس المجلس، مطر الطاير، وأعضاء مجلس الإدارة: أحمد الشعفار، محمد الكمالي، د.عبدالله الكرم، مريم الحمادي، موزة المري، سعيد حارب الأمين العام للمجلس، وناصر أمان آل رحمة مساعد الأمين العام للمجلس.

    وقال مجلس دبي الرياضي، في بيان أمس: «تهدف خطة القطاع الرياضي لإمارة دبي التي وضعها مجلس دبي الرياضي، ووجّه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، إلى البدء في تنفيذها على العديد من المحاور، في مقدمتها تطوير أداء الأندية والمؤسسات الرياضية، على مستوى استقطاب الرياضيين من مختلف الفئات، وتحقيق الفوز بالبطولات وإحراز الألقاب، كما تهدف إلى أن تصبح دبي ملتقى نجوم الرياضية، ومقراً لصناع القرار في الرياضة الإقليمية والعالمية، ومكاناً مفضلاً لتنظيم البطولات والفعاليات الرياضية الكبرى، وأرضاً جاذبة للمستثمرين ورواد المشروعات في المجال الرياضي، وحاضنة للمبدعين والمبتكرين والموهوبين في مجال صناعة الرياضة، ورائدة لمجالات جديدة في رياضات المستقبل والألعاب الإلكترونية، وسبّاقة في مجال استخدامات الذكاء الاصطناعي في المجال الرياضي، ورائدة في مجال خلق وظائف جديدة للمستقبل الرياضي».

    وأضاف: «تتضمن خطة مجلس دبي الرياضي أيضاً، أن تكون دبي مقراً للمزيد من الاتحادات الرياضية الدولية المعترف بها من اللجنة الأولمبية الدولية، وزيادة عدد معسكرات الفرق والمنتخبات العربية والعالمية في دبي، لأكثر من 100 معسكر تدريبي سنوي، ولفترة تصل إلى ثلاثة أسابيع للمعسكر التدريبي الواحد، إلى جانب زيادة عدد الأكاديميات الرياضية إلى أكثر من 400 أكاديمية، وزيادة مراكز التدريب البدني إلى أكثر من 400 مركز وصالة تدريب، وأن يزيد عدد الفعاليات الرياضية السنوية المختلفة على 400 فعالية لجميع الرياضات والفئات، وزيادة عدد الشركات العاملة في مجالات الرياضة المختلفة، ومن بينها تنظيم الفعاليات، وصناعة وبيع التجهيزات الرياضية وزيادة أعداد العاملين فيها».

    وأكمل المجلس: «تم في الاجتماع أيضاً الاطلاع على تقرير حول موازنة القطاع الرياضي للعام المقبل، والخطط المفصلة لذلك، وحجم الدعم الحكومي للقطاع الرياضي للعام المقبل، إلى جانب التقرير المفصل عن الوصول إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي للأندية، وشركات كرة القدم في دبي، وتوفير الممكنات التي تدعم جهود الأندية في هذا الموضوع المهم، وكذلك عملية التطوير المستمر في مجال الاستثمار الأمثل للموارد في أندية دبي، ضمن التوجيهات الحكومية وخطط العمل واللوائح المعتمدة من مجلس دبي الرياضي، حيث يحرص المجلس على توفير الفرص للأندية لتطوير الأداء على مستوى النتائج الرياضية لمختلف الفرق، وكذلك على مستوى تطوير جوانب العمل الإداري الذي يعد ركيزة أساسية تسهم في تحقيق النتائج المرجوة على مستوى الرياضيين والفرق، وهي الجوانب التي يتابعها مجلس دبي الرياضي وفق آليات محددة ومعتمدة، بالاتفاق مع مجالس إدارات الأندية، ويتم وفقها تقييم الأداء والإعلان عن الأندية، والرياضيين الحاصلين على أعلى الدرجات من فرق التقييم ضمن نموذج التفوق الرياضي، ويتم تكريمهم في حفل التفوق الرياضي الذي ينظمه المجلس».

    وأكد مجلس دبي الرياضي على إتاحة ممارسة الرياضة للجميع، وأن تواصل الأندية جهودها في مجال تشجيع جميع أبناء الوطن على ممارسة الرياضة، وتوفير الفرصة لهم للعب والتدريب في أجواء آمنة تبعدهم عن العادات الضارة، التي يمكن للرياضة أن تكون سبباً رئيساً للابتعاد عنها.

    واستعرض مجلس الإدارة خلال الاجتماع الاستعدادات للفعاليات الكبرى التي سيتم تنظيمها خلال الفترة المقبلة، ومن بينها فعاليات دولية وعالمية كبرى، سيتم تنظيمها للمرة الأولى في الدولة، وذلك بالتعاون مع «إكسبو»، وبالتنسيق مع مختلف الاتحادات الرياضية الدولية، إلى جانب العديد من الموضوعات المطروحة ضمن جدول الأعمال واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها.

    • منصور بن محمد يوجّه مجلس دبي الرياضي إلى وضع الخطة التنفيذية لتطوير القطاع الرياضي في دبي للسنوات الـ10 المقبلة.

    طباعة