العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ثمّن توجيه حمدان بن محمد

    أحمد بن محمد يعتمد تشكيل مجلس إدارة اتحاد الإمارات للصقور

    صورة

    ثمّن سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اتحاد الإمارات للصقور، توجيه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بتشكيل مجلس إدارة الاتحاد، انطلاقاً من رؤية قيادتنا الرشيدة، وحرصها على الحفاظ على تراث الإمارات، ومفردات ثقافتها العريقة، كإحدى أهم الأولويات، فيما يتشرف الاتحاد بكونه الجهة المسؤولة عن تنظيم فعاليات وأنشطة ومنافسات هذه الرياضة، التي تشكّل مكوناً مهماً من مكونات الموروث الاجتماعي والثقافي الإماراتي.

    جاء ذلك خلال الاجتماع الأول لمجلس إدارة الاتحاد، برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، حيث اعتمد سموه تشكيل مجلس إدارة الاتحاد، بمناسبة صدور قرار رئيس الهيئة العامة للرياضة رقم (31) لسنة 2021، بشأن تشكيل مجلس الإدارة للدورة الانتخابية 2020–2024، على أن يتم توزيع مهام أعضاء مجلس الإدارة خلال الاجتماع الثاني للاتحاد في يوليو المقبل.

    وأكد سموه أن المرحلة الأولى من عمر الاتحاد تتطلب جهوداً مضــاعفة، وخططاً قصيرة وطويلة المدى، لنشـر ثقافة ممارسـة رياضة الصـقور التراثية.

    ويضم مجلس إدارة الاتحاد كلاً من: الشيخ زايد بن حمد بن حمدان آل نهيان، نائباً للرئيس، والأعضاء: عبدالله أحمد القبيسي، ودميثان سويدان سعيد القمزي، وسالم عتيق المهيري، وسعيد خليفة المهيري، وعبدالعزيز سلطان آل علي، ومحمد عيسى الخييلي، ومحمد عبدالله أحمد بن دلموك، ومبارك سيف المنصوري، ويوسف عبدالله آل علي، وراشد مبارك سعيد مرخان الكتبي، مكلفاً مهام الأمين العام.

    ومن المُقرر أن يتم خلال اجتماع مجلس الإدارة في شهر يوليو توزيع مهام أعضاء المجلس، وفقاً لدليل حوكمة الاتحادات الرياضية، الصادر عن الهيئة العامة للرياضة.

    ويهدف اتحاد الإمارات للصقور إلى تمثيل دولة الإمارات في مجال رياضات الصقور على المستوى الآسيوي، والدولي عموماً، والعمل على تعزيز المكانة الرائدة للدولة في أكبر المحافل العالمية المعنية بتلك الرياضات، ورفع مستوى تنافسيتها، وتأكيد تميّزها.

    أحمد بن محمد:

    • «المرحلة الأولى من عمر الاتحاد تتطلب جهوداً مضــاعفة، وخططاً قصيرة وطويلة المدى، لنشـر ثقافة ممارسـة رياضة الصـقور التراثية».

    طباعة