محاضرات نظرية وتدريبات في «الجيم» قبل انطلاق تصفيات المونديال

المنتخب يدخل فقاعة طبية استعداداً لمواجهة ماليزيا

المدرب مارفيك يتابع تدريبات المنتخب عن قرب. من المصدر

يُواصل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم سلسلة تحضيراته اليومية في الملعب الفرعي بنادي الوصل، استعداداً لخوض مباريات التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، ونهائيات كأس آسيا 2023، لحساب المجموعة السابعة التي ستنطلق اعتباراً من الخميس المقبل، حين يواجه منتخب ماليزيا في استاد زعبيل.

ويؤدي «الأبيض» تدريباته بكل قوة وجدية، تحت قيادة الهولندي فان مارفيك، الذي وضع برنامجاً متكاملاً للتصفيات، يشمل محاضرات نظرية وفيديو واجتماعات فردية مع اللاعبين، وتدريبات في صالة الجيم بالفندق، إلى جانب الحصص التدريبية التي تشهد مشاركة جميع اللاعبين الذين باتوا في أتم الجاهزية الفنية والبدنية والذهنية لخوض غمار التصفيات.

وقال بيان صحافي من اتحاد كرة القدم، أمس: «سيتم البدء في تطبيق نظام الفقاعة الطبية على جميع وفود المنتخبات المشاركة والمنظمين للتصفيات والحكام والمعنيين، اعتباراً من اليوم وحتى نهاية التصفيات، حيث سيخضع الجميع لفحوص دورية ومستمرة، وستقتصر عملية الحركة من مقر إقامة الوفود إلى ملاعب التدريب والمباريات فقط، وتأتي هذه الخطوة ضمن حرص اتحاد كرة القدم على سلامة أعضاء الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين للمنتخبات، ووفد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والحكام، وكل المنظمين، خصوصاً أن التجربة شهدت نجاحاً باهراً خلال استضافة الشارقة لمباريات المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا أخيراً».

كما قام اتحاد كرة القدم بتخصيص فرق عمل مختلفة، لمتابعة تطبيق نظام الفقاعة الطبية والبروتوكول الصحي المعتمد من الجهات المختصة بالدولة، وذلك بالتنسيق مع الاتحاد الآسيوي، الذي أشاد بهذه الخطوة التي تسهم في نجاح التصفيات.

عبدالله رمضان: اللاعبون على قدر التحدي

أكد لاعب وسط المنتخب الوطني عبدالله رمضان، الذي أسهم إلى جانب زملائه في تتويج فريقه الجزيرة بدرع دوري الخليج العربي، أن استعدادات «الأبيض» لمباريات التصفيات المشتركة تسير بشكل جيد جداً من جميع النواحي، والأجواء العامة المحيطة بالمنتخب تُبشر بالخير.

وقال: «اللاعبون على قدر التحدي، حيث إن الجميع عازم على تغيير الصورة التي ظهر بها المنتخب في المرحلة الماضية من التصفيات التي شهدت تذبذباً في النتائج، إلا أن الفترة الحالية مختلفة تماماً، والكل جاهز لتقديم أقصى ما لديه من أجل تحقيق الفوز، والمنافسة بقوة على انتزاع البطاقة المؤهلة إلى الدور الحاسم».

شاهين عبدالرحمن: سنقدم كل ما لدينا لإسعاد جماهيرنا

أبدى مدافع المنتخب الوطني، شاهين عبدالرحمن، تفاؤله بقدرة المنتخب الوطني على تجاوز المرحلة الحالية، والعبور إلى المرحلة التالية من التصفيات المشتركة، مشيراً إلى أن هذا التفاؤل يأتي بناءً على ما يقدمه الجهاز الفني بقيادة المدرب فان مارفيك، واللاعبون، خلال الحصص التدريبية والمباريات الودية الماضية، التي ظهر فيها «الأبيض» بمستوى فني عالٍ جداً، واستطاع تحقيق الفوز بنتائج كبيرة، خصوصاً على الهند والأردن.

وأكد شاهين عبدالرحمن، الذي أثبت وجوده كأحد أهم العناصر في خط الدفاع، أن كل زملائه اللاعبين سيقدمون كل ما لديهم من أجل إسعاد الجماهير التي تتطلع لرؤية المنتخب في أفضل صورة.

اتحاد الكرة خصص فرق عمل لمتابعة تطبيق نظام الفقاعة والبروتوكول الصحي المعتمد.

طباعة