أكّدوا أهمية الالتزام بالشروط الـ 8 التي حدّدها اتحاد الكرة لضمان سلامة الجميع

مشجعون: قرار عودة الجمهور إلى المدرجات أسعدنا بعد غياب 13 شهراً

صورة

قال مشجعون لأندية دوري الخليج العربي إنهم استقبلوا قرار اتحاد الكرة بعودة الجمهور إلى المدرجات، من خلال المباراة النهائية لكأس رئيس الدولة، التي تجمع شباب الأهلي والنصر يوم 16 مايو المقبل على استاد هزاع بن زايد بمدينة العين، بسعادة كبيرة، بعد غياب طويل عن مدرجات ملاعب الدوري استمر 13 شهراً منذ مارس 2020.

ووصفوا القرار بأنه خطوة إيجابية سيكون لها مردود إيجابي على المسابقات المحلية من الناحية الفنية والمعنوية والنفسية، وكذلك على المشجعين أنفسهم الذين حرمتهم الظروف الصحية الراهنة من الحضور في المدرجات لفترات طويلة جداً.

وكان اتحاد الكرة أعلن في بيان رسمي، أول من أمس، عودة الجماهير إلى المدرجات، وذلك بعد التنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة الأزمات والكوارث، ولجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة «كورونا» في إمارة أبوظبي.

وقالوا لـ«الإمارات اليوم» إن القرار مؤشر إيجابي على بدء التعافي من جائحة «كورونا»، وإنهم سيلتزمون بكل الاشتراطات الثمانية التي حددها اتحاد الكرة والجهات المختصة لسلامة الجميع، والوقاية من انتشار فيروس «كورونا».

وحدد القرار الاشتراطات الثمانية في ألا يتعدى الحضور نسبة 30% من سعة الملعب، والسماح فقط بحضور المباراة من لديه نجمة من التجارب السريرية للقاح «كورونا»، وكذلك لمن يظهر حالة «E» من الحاصلين على اللقاح عبر تطبيق الحصن، بجانب إبراز نتيجة فحص (PCR) سلبي لمدة لا تتجاوز 48 ساعة، والالتزام بالتباعد الجسدي، وارتداء الكمامات طوال الوقت وعدم السماح بمغادرة المقاعد إلا للضرورة، ومنع دخول من تقل أعمارهم عن 16 سنة إلى الملعب.

وأكد المنسق السابق لشؤون الجماهير في اتحاد الكرة، سامي الهامور، أن «عودة الجمهور أدخل الفرحة والسرور على كل الجماهير الإماراتية، كونها كانت تنتظر مثل هذه الخطوة بفارغ الصبر، بعد غياب طويل جداً عن المدرجات بسبب جائحة (كورونا)».

وأضاف: «نشكر الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس اتحاد الكرة، والأمين العام لاتحاد الكرة، محمد هزام الظاهري، على هذا القرار، ونأمل أن يكون فأل خير بعودة الجمهور لحضور مباريات المنتخب المرتقبة في تصفيات المونديال، التي ستقام في الإمارات في يونيو المقبل».

وأشار إلى أنهم كانوا يتوقعون صدور هكذا قرار منذ بداية الموسم الجديد على أقل تقدير، لكن صدوره اليوم يمثل مفاجآة سارة وعيدية للمشجعين مع قرب حلول عيد الفطر.

بدوره، أكد رئيس مجلس جماهير بني ياس، حريز المنهالي، أنهم كمشجعين استقبلوا القرار بفرحة كبيرة جداً وسعادة لا توصف، مشيراً إلى أن الوجود في المدرجات يمثل نبض الجمهور، ولا متعة للمباريات من دون حضور جماهيري، ومن المهم جداً التزام المشجعين باتباع الإرشادات والإجراءات الاحترازية التي تضمن سلامة الجميع.

وأضاف المنهالي: «نأمل أن تكون خطوة عودة الجمهور في المباراة النهائية، مؤشراً إيجابياً على عودته لمدرجات الدوري اعتباراً من بداية الموسم الجديد».

وتوجه حريز المنهالي بالشكر إلى اتحاد الكرة برئاسة الشيخ راشد بن حميد النعيمي، على هذه المبادرة بعودة الجمهور للمدرجات.

واعتبر القطب الوحداوي حمدان الحوسني، أن خبر عودة الجمهور للمدرجات أدخل الفرحة والسرور على كل الجمهور الإماراتي، مؤكداً أنه يتمنى أن يكون هذا القرار بداية لعودة الجمهور للمدرجات في الدوري الموسم المقبل بنسبة معينة، وذلك تماشياً مع الإجراءات الاحترازية التي تتبعها الدولة لضمان سلامة الجميع.

وأضاف حمدان الحوسني: «وجود الجمهور في نهائي بطولة غالية على الجميع، مثل كأس رئيس الدولة، سيضفي على الحدث نكهة خاصة جداً».

الشروط الـ 8 لعودة الجمهور إلى المدرجات

1- لا يتعدى الحضور نسبة 30% من سعة الملعب.

2- السماح لمن لديه نجمة من التجارب السريرية للقاح «كورونا».

3- حضور المشجع الذي يظهر حالة «E» من الحاصلين على اللقاح.

4- إبراز نتيجة فحص (PCR) سلبي لمدة لا تتجاوز 48 ساعة.

5- الالتزام بإلإجراءات الاحترازية المتبعة والتباعد الجسدي.

6- ارتداء الكمامات طوال الوقت.

7- عدم السماح بمغادرة المقاعد إلا للضرورة.

8- منع دخول من تقل أعمارهم عن 16 سنة إلى الملعب.

طباعة