البطائح والعروبة يقتربان من تأهل تاريخي.. وفرصة دبا الحصن ضعيفة

العروبة فاز على دبا الحصن 4-3 في الجولة 17. من المصدر

أصبح فريقا العروبة والبطائح قريبين من التأهل الأول لدوري المحترفين، بعد أن جمع كل منهما 31 نقطة في دوري الدرجة الأولى، ويزاحمان المتصدر فريق الإمارات (33 نقطة)، بختام الجولة 17، التي أسفرت نتائجها عن فوز الإمارات على الحمرية 2-صفر، وفوز البطائح على مصفوت بذات النتيجة، بينما فاز العروبة على دبا الحصن 4-3، وتقلصت حظوظ دبا الحصن، الذي يبلغ رصيده 24 نقطة، بينما فاز دبا الفجيرة على مسافي 2-1، وتعادل العربي مع التعاون 1-1.

حظوظ العروبة

لم يصعد العروبة سابقا لدوري الأضواء منذ تطبيق الاحتراف، لكنه صعد موسم 1991-1992، للمرة الأولى في تاريخ النادي، ثم حاول تكرار الفرصة لكنها كانت صعبة، لتطور مستوى الفرق في دوري الهواة والانتقال الدائم لأبرز لاعبيه لفرق المدن المجاورة له، وهي الفجيرة وكلباء ودبا الفجيرة.

علماً بأن فوز العروبة في جميع المباريات المتبقية سيضمن له الصعود والفوز بدرع الدوري أيضاً، وتنتظره مباريات مهمة مع التعاون ومسافي والذيد والبطائح.

إصرار البطائح

يعد فريق البطائح، الذي يقوده عبدالله مسفر، النموذج الأكثر تميزاً، خصوصاً أن الفريق تم تشكيله حديثاً، ويشارك في البطولة للموسم الثاني على التوالي بعد إلغاء الموسم الماضي، ولن تكون مهمة البطائح سهلة تزامناً مع المباريات القوية التي تنتظره في الجولات المقبلة، ومنها دبا الفجيرة والعربي والعروبة، ويحتاج للنقاط التسع كاملة، بجانب الفوز بفارق أكثر من هدفين على العروبة.

تعادلات دبا الحصن

فرّط دبا الحصن في فرصة الصعود التي كانت بمتناوله، بسبب تعرضه لستة تعادلات منها مع أربعة فرق غير منافسة، أفقدته الكثير من النقاط، علماً بأن دبا الحصن صعد من دوري الهواة إلى دوري الدرجة الأولى في موسم 2005-2006، بينما لم يتذوق طعم اللعب في المحترفين.

طباعة