بوعصيبة: المسابقة خطوة مهمة في تاريخ «الدرّاجة الإماراتية»

حارب إبراهيم يتوّج بلقب المرحلة الأولى في «طواف الهواة»

بوعصيبة خلال تتويج أبطال المرحلة الأولى أمس. من المصدر

قال رئيس اتحاد الدراجات منصور بوعصيبة، إن «طواف الإمارات لهواة الدراجات يعتبر مرحلة مهمة في تاريخ الدراجة الإماراتية، حيث سيمثل إضافة ورافداً مهماً للمنتخبات». وشهدت المرحلة الأولى التي أقيمت أمس في الحمرية بالشارقة، تتويج دراج فريق «ترك أم 7» حارب إبراهيم باللقب. ويقام الطواف على ثلاث مراحل، حيث الموعد مع المرحلة الثانية صباح اليوم في دبي، ثم يختتم غداً في أم القيوين. وشارك أمس 76 دراجاً من 11 فريقاً من الدراجين الهواة، ولمسافة 75 كم.

وأكد بوعصيبة أن «فكرة الطواف التي كانت جزءاً من البرنامج الانتخابي له، تختبر قوة الدراجين وأسلوبهم المختلف في التعامل مع ثلاثة سباقات في ثلاثة أيام متتالية، ما يعكس استعدادهم للبطولات».

وأضاف لـ«الإمارات اليوم»: «بدأنا الاستعداد لمراحل أكبر، وندرس الآن إقامة طواف للأندية لخوض هذه التجربة، ونسعى لتحقيق الاستفادة القصوى من طواف الهواة، وأتوقع العام المقبل أن يكون من خمس مراحل، وأن يصل عدد الفرق المشاركة إلى 20 فريقاً بدلاً من 11 حالياً». وأضاف: «لتحقيق الاستفادة لفئة الهواة يجب أن تغير اللوائح بما يخدم المصلحة العامة والمنتخبات الوطنية، وأن نعمل على ذلك الآن مع الأندية، كونهم شريكاً أساسياً مع الاتحاد، ونعقد معهم اجتماعات مستمرة». وقال أيضاً: سمحنا بمشاركة فرق الهواة مع الأندية ودمجنا السباقات مع فصل النتائج، وهذا بالتأكيد له تأثير كبير في الارتقاء باللعبة». وتابع: «نتواصل حالياً مع إمارتي الشارقة ورأس الخيمة لإنشاء مضمار خاص بالدراجات في كلتا الإمارتين على غرار دبي وأبوظبي، وهناك توجه لبقية الإمارات، وعلى مسافة 50 كيلومتراً، وهذا للتشجيع على ممارسة اللعبة التي أصبحت الثانية بعد كرة القدم، حيث يمارسها ما يقرب من 25 ألف دراج من الجنسين، ونبحث من خلال السباقات المجتمعية لجذب هؤلاء وتحقيق الاستفادة منهم للعبة والاتحاد». وبجانب، فوز حارب إبراهيم بلقب المرحلة الأولى أمس، حاز زميله في فريق «ترك أم 7» راشد البلوشي على المركز الثاني، بينما حل في المركز الثالث دراج فريق «تورك» طارق مراد. وتوج بقمصان التميز كل من حارب إبراهيم بالقميصين الأخضر والأصفر لأفضل زمن وأعلى نقاط، فيما فاز دراج المنتخب السابق، المخضرم حميد محراب، بالقميص الأبيض كأفضل دراج مجتهد.

وقام بتتويج الفائزين منصور بوعصيبة، ورافقه خليفة بن عمير النائب الأول لرئيس الاتحاد مدير الطواف، ومحمد القبيسي النائب الثاني لرئيس الاتحاد، وياسر الدوخي الأمين العام. ويستكمل الطواف اليوم في الثامنة صباحاً بالمرحلة الثانية التي تقام بمنطقة سيح السلم في دبي، وتحديداً بمضمار القدرة لمسافة 80 كم، على أن يختتم غداً بمرحلة كورنيش أم القيوين القديم على مسافة 88 كم، وهي المرحلة الختامية للنسخة الأولى من طواف الهواة المواطنين، والتي ستشهد تتويج أبطال المرحلة وأبطال الطواف ككل.


- تُستأنف النسخة الأولى من «طواف الهواة» اليوم بالمرحلة الثانية في دبي، ثم الثالثة والختامية غداً بأم القيوين.

طباعة