4 نظرات قوية من العين تجرح الوحدة.. ضربة الإياب أقوى من الذهاب

واصل العين أفضليته على الوحدة في دوري الخليج العربي لكرة القدم في الموسم الحالي، وتغلب عليه بأربعة أهداف دون مقابل، اليوم الجمعة، على استاد آل نهيان في ختام الجولة 20.
وكان «الزعيم» قد نجح أيضاً في الفوز ذهاباً بهدف دون رد.
وتقدم العين عن طريق التوغولي، لابا كودجي «10»، ثم عزز كايو من تقدم فريقه بإضافة الهدف الثاني «15»، وأضاف خالد البلوشي الهدف الثالث «32»، واختتم كودجو أهداف العين «89».
ورفع العين رصيده إلى 34 نقطة واقترب من المربع الذهبي، بعد خسارة النصر من بني ياس، 3-2، فيما تجمد رصيد الوحدة، عند 29 نقطة ليتقهقر للمركز الثامن.
وسيطر العين على مجريات الشوط الاول في ظل تراجع المضيف، فوجد الزعيم الأمور سهلة عليه على ما كان متوقعاً فاستغل خطأ التشكيل الهجومي الذي رمى به مدرب العنابي، الصربي رازوفيتش، واستفاد من الثغرة الدفاعية في وسط ملعب الوحدة، ليمرر خالد البلوشي، كرة بينيه في عمق دفاع أصحاب إلى لابا كودجي، الذي راوغ بدوره أحمد راشد، ووضع الكرة بسهولة في المرمى مانحاً فريقه الأفضلية على مستوى النتيجة.
وقبل أن يفيق الوحدة من سباته، نجح العين في إضافة هدف ثانٍ من مجهود فردي مميز قام به بندر الاحبابي من جهة اليمين ووزع كرة عرضية إلى كايو، غير المراقب ليحولها إلى داخل الشباك، رغم محاولات أحمد راشد ابعاد الكرة.
ولم يكن للوحدة أي ردة فعل مؤثرة بعد الهدفين، وظل عاجزاً عن الوصول لمرمى خالد عيسى، بسبب التنظيم الدفاعي للعين بقيادة الياباني شوتاني الذي حرم إسماعيل مطر من الانفراد بالمرمى.
واتسمت الهجمات المعاكسة للزعيم بالخطورة خصوصاً عن طريق بندر الاحبابي الذي استغل الثغرة الدفاعية للوحدة في الجهة اليسرى، ونجح في أن يصنع الهدف الثالث من كرة مشابهة للهدف الثاني ممهداً الكرة إلى خالد البلوشي المندفع من الخلف للأمام ليضاعف معاناة أصحاب السعادة.
وانتفض الوحدة مع أخطر فرصة له في بداية الشوط الثاني عبر القائد إسماعيل مطر الذي تابع كرة مُبعدة من خالد عيسى، فلعبها والمرمى خال من حارسه فوق العارضة.
وأظهر الزعيم العين الحمراء للوحدة قبل دقيقة واحدة من نهاية اللقاء مستغلاً سوء تمركز دفاع وسجل على يمين الشامسي.

طباعة