مدربا الفريقين يتحسران عليها

متلازمة «الفرص الضائعة» وراء تعادل العين والوصل

العين والوصل تعادلا 1-1 في الجولة 19 للدوري. من المصدر

كشفت إحصائية رابطة دوري المحترفين لكرة القدم أن مباراة العين وضيفه الوصل، ضمن الجولة 19 لدوري الخليج العربي، شهدت 14 فرصة حقيقية للتسجيل، كانت كفيلة بأن تنهي المباراة بعدد كبير من الأهداف، لكنّ لاعبي الفريقين اكتفوا بترجمة فرصتين فقط لتنتهي المواجهة بالتعادل الإيجابي 1-1، وهي النتيجة التي لا تخدم مصلحة الطرفين، خصوصاً في ظل الرغبة في المنافسة على لقب البطولة، إلى جانب إنهاء الموسم في مركز مؤهل لدوري أبطال آسيا العام المقبل.

وبيّنت الإحصائية أن خط هجوم فريق أصحاب الأرض قام بـ14 تسديدة على مدار الشوطين، من بينها 11 من داخل منطقة الجزاء، جاء منها هدف كايو كانيدو إلى جانب ثلاث من خارج المنطقة، فيما حصل لاعبو «الإمبراطور» على سبع تسديدات، من بينها اثنتان من داخل المنطقة وخمس من الخارج، وقد ترجم البرازيلي، رونالدو منديز، منها هدف التعادل بتسديدة قوية استقرت على يسار الحارس خالد عيسى.

وتوضح الإحصائية أن من بين الأسباب التي مكّنت العين من تفادي الخسارة على ملعبه، رغم أفضلية الوصل في الشوط الثاني على وجه التحديد، تعود إلى تألق الحارس، خالد عيسى، الذي تصدى لهدفين محققين وأبعد هدفاً بقفازه وأمسك بكرتين عاليتين.

وتحسر مدربا العين، البرتغالي، بيدرو إيمانويل ومنافسه البرازيلي أودير هيلمان، على عدد الفرص الضائعة، وقال بيدرو في المؤتمر الصحافي: «في الشوط الأول تسنّت لنا فرصتان، وكان بإمكاننا التسجيل من خلالهما غير أننا لم نتمكن، وفي الثاني لم يحالفنا التوفيق، إذ تسنت لنا فرص عدة، من خلال لابا كودجو وأخرى لبندر، لكننا لم نستثمرها بالصورة المطلوبة».

وبدوره، قال البرازيلي هليمان إن فريقه كان الأفضل في الاستحواذ وصناعة اللعب، لكنه أضاع الكثير من الفرص السهلة للتسجيل أمام أصحاب الأرض، وأضاف: «لم تكن استعداداتنا كافية لمواجهة العين، نظراً إلى ضيق الوقت بين مواجهة اليوم ولقائنا مع شباب الأهلي في إياب كأس الخليج العربي، ولذا تأثر الأداء بعض الشيء».

إحصائية من المباراة

تسديدات

العين: 14

الوصل: 7

تسديدات على المرمى

العين: 3

الوصل: 2

تسديدات من داخل المنطقة

العين: 11

الوصل: 2

تسديدات من خارج المنطقة

العين: 3

الوصل: 5

طباعة