«النمور» يسعى إلى تجاوز آثار «السداسية»

الوصل يتسلح بمعنويات «الديربي» لمواجهة كلباء والغيابات

رونالدو مينديز ونيكولاس أوروز في صراع على الكرة. من المصدر

يأمل الوصل أن يواصل انتصاراته عندما يلتقي مع اتحاد كلباء في الجولة الـ 17 من دوري الخليج العربي، في الساعة 17:30 على استاد الوصل في زعبيل، إذ يتسلح «الإمبراطور» بمعنويات الفوز في «الديربي» على منافسه التقليدي النصر بالجولة الماضية بهدف دون رد، في طريق التقدم إلى المركز الرابع في لائحة ترتيب المسابقة.

ويمتلك الوصل في رصيده 26 نقطة في المركز السابع متساوياً بالرصيد نفسه مع شباب الأهلي، بينما يفصله عن كل من النصر والعين في المركز الرابع نقطة واحدة، في وقت يسعى «الفهود» إلى الاستفادة من البداية المثالية للفريق في الدور الثاني من الدوري، بعدما حقق الفوز في آخر ثلاث مباريات على كل من بني ياس وحتا والنصر، إذ يعد «الأصفر» الفريق الوحيد مع الجزيرة اللذين حققا الفوز في الجولات الثلاث منذ بدء الدور الثاني.

ويواجه المدرب البرازيلي أودير هيلمان صعوبات عدة بداعي الغيابات، خصوصاً أن قائمة الوصل ستشهد غياب كل من علي سالمين وعبدالرحمن علي بداعي الإيقاف كما يغيب كل من سالم العزيزي وعبدالله جاسم وحمد البلوشي وحسن إبراهيم لأسباب مختلفة.

في المقابل، يسعى اتحاد كلباء إلى تجاوز أثار الخسارة الكبيرة التي تعرض لها «النمور» على أرضه في الجولة الماضية أمام الجزيرة بستة أهداف دون رد، إلى جانب تحسين موقع الفريق في لائحة ترتيب الدوري، إذ يمتلك اتحاد كلباء في رصيده 22 نقطة بالمركز التاسع.

من جهته قال مدرب الوصل أودير هيلمان إنه: «أشعر بالسعادة بعدما حسمنا مباراة»الديربي«في الجولة الماضية، بالفوز على النصر بهدف دون مقابل، ووضعنا جيد في ترتيب الدوري، ونطمع إلى المزيد من التقدم في المرحلة المقبلة».

وأضاف في مؤتمر صحافي: «استعدادنا للقاء اتحاد كلباء جيد، لأننا نعلم أنه فريق قوي، وسيحاول أمامنا تقديم مباراة جيدة، وتحقيق الفوز بعد خسارته بسداسية نظيفة من الجزيرة في الجولة الماضية»، وختم: «رغم الغيابات الكثيرة عن الوصل في الشهر الماضي، إلا إننا قاتلنا كمجموعة واحدة، لتحقيق أهدافنا، وأهنئ اللاعبين على هذه الروح الجميلة».

طباعة