داستن يهزم ماكجريجور بالضربة القاضية في نهائي «يو إف سي» بأبوظبي

خلال تتويج البطل. من المصدر

شهدت صالة الاتحاد أرينا في جزيرة ياس بأبوظبي، صباح أمس، ختام منافسات ثلاثية جزيرة النزال من «يو إف سي»، تتويج الأميركي داستن بورييه بفوزه على الإيرلندي كونور ماكجريجور بالضربة القاضية الفنية في الجولة الثانية، وذلك في النزال الختامي لبطولة «يو إف سي 257»، التي شهدت 11 نزالاً حماسياً في مختلف فئات الوزن للسيدات والرجال.

وقال رئيس «يو إف سي»، دانا وايت، في بيان صحافي: «الفائزون بجائزة النزال هم: داستن بورييه، محمود مرادوف، مريانا رودريجيز، مايكل تشاندلر. لقد شهدت الاتحاد أرينا حضوراً مذهلاً للمشجعين. وقدّم داستن أداءً ممتازاً. وعندما يبدأ المقاتلون مسيرتهم مع (يو إف سي)، فإنهم يبذلون كامل طاقتهم في البداية ليثبتوا مكانتهم». وبعد فوزه على ماكجريجور، قال داستن بورييه: «لا يمكنني التعبير عن سعادتي بالنصر، بالطبع سأكون مهتماً بمواجهة كونور مجدداً، كما أود مواجهة نات دياز. فوزي يشكّل إنجازاً عظيماً، خصوصاً بالنظر إلى الشخص الذي تمكنت من هزيمته، الذي لم يتعرض لخسارة بهذا الشكل».

طباعة