الشارقة يطلب الفوز السادس.. والنصر في مهمة فكّ العقدة

«العميد» يقف أمام هيبة «الملك»

اختبار صعب للنصر اليوم. تصوير: أسامة أبوغانم

يخوض فريق الشارقة، اليوم، أحد أصعب الاختبارات، حين يستضيف في ملعبه، الساعة التاسعة مساء فريق النصر، في الجولة السادسة بدوري الخليج العربي. وسيكون التحدي أمام النصر، بعد أن حقق أفضل بداية له في الدوري منذ سنوات، أن يسعى إلى فك عقدة المواسم الثلاثة الماضية أمام الشارقة، التي لم يذق فيها طعم الفوز منذ 2017-2018، إذ فاز الشارقة في أربع مباريات (2-1، و6-3، و1-صفر، و3-1) وتعادلا مرة واحدة (صفر-صفر)، بينما لم يلعبا إياب الموسم الماضي (الملغى)، ويعود آخر فوز حققه النصر على الشارقة إلى 2016-2017 حين فاز 3-1 في الدور الأول.

لكن النصر سيجد أمامه فريقاً متمرساً، وهو الأفضل بالموسم الحالي في النتائج والأداء، إذ يتصدر منفرداً بالعلامة الكاملة 15 نقطة، بينما يملك النصر 13 نقطة. ولا يعاني الشارقة أي غيابات باستثناء الحسن صالح، إذ يوجد ثلاثي الهجوم البرازيلي إيغور والهداف ويلتون سواريز، وكذلك المتألق كايو لوكاس، ما سيشكل ضغطاً كبيراً على دفاع النصر.

بينما في المقابل يراهن النصر على المعنويات العالية بعد الفوز الكبير في الجولة الماضية برباعية على حتا، وفي ظل تألق مهاجميه، سبستيان تيغالي، وكذلك ضياء سبع وبقية اللاعبين الآخرين، ومما لاشك فيه أن المباراة تشكل تحدياً خاصاً لمدربين يلعبان بخطة هجومية وواقعية، سواء تعلق الأمر بمدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري، أو مدرب النصر كرونسلاف.


آخر فوز للنصر يعود إلى موسم 2016-2017.

 

طباعة