يواجه أوزبكستان بالهجوم الضارب مبخوت وتيغالي وليما

أول اختبار حقيقي للمنتخب في عهد بينتو اليوم

بينتو يوجه اللاعبين خلال تدريبات المنتخب الوطني. ■ من المصدر

يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم، عند الساعة 6:20 من مساء اليوم، على استاد راشد بنادي شباب الأهلي دبي، تجربة مهمة جداً أمام نظيره المنتخب الأوزبكي في ختام معسكره الداخلي الذي أقامه في دبي ضمن تحضيرات الأبيض للتصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، التي تقرر تأجيلها إلى العام المقبل، بدلاً من أكتوبر الجاري ونوفمبر المقبل، كما كان مقرراً من قبل، إذ يلعب المنتخب ضمن المجموعة السابعة، التي تضم إلى جانبه منتخبات فيتنام وتايلاند وماليزيا وإندونيسيا.

وستقام هذه المباراة وفق ضوابط وإجراءات صحية مشددة من قبل اتحاد كرة القدم، ووفقاً للإجراءات الاحترازية بسبب الظروف الصحية الراهنة، وذلك حرصاً على صحة وسلامة لاعبي المنتخبين وجميع المعنيين الذين سيوجدون في الملعب.

ويخوض الأبيض حالياً معسكراً داخلياً في دبي منذ السبت الماضي، وتدرب على ملعب حميد الطاير بنادي النصر، وخاض تقسيمتين وديتين أمام فريق النصر أيضاً استعداداً للقاء اليوم، علماً بأن المنتخب كان قد خاض من قبل معسكرين إعداديين، الأول أقيم في مدينة العين، والثاني في صربيا، وخاض خلاله المنتخب مباراة ودية أمام فريق إندجيجا، أحد فرق الدرجة الثانية في صربيا، وانتهت بفوز المنتخب 3-2، وسجل أهداف الأبيض كل من علي مبخوت من ركلة جزاء، وفابيو دي ليما وعلي صالح.

وتعد هذه المباراة أول مباراة دولية للمنتخب في «أيام فيفا» في عهد المدرب الكولومبي خورخي لويس بينتو، الذي تولى المهمة خلفاً للمدرب السابق يوفانوفيتش، وهي أول اختبار حقيقي للمنتخب خلال فترة مدربه الجديد، كما تعد هذه أول مباراة ودية دولية للثنائي المنضم حديثاً للمنتخب، سيبستيان تيغالي وفابيو دي ليما، في حين يفقد المنتخب جهود لاعب العين كايو كانيدو، بسبب الإصابة بتمزق في العضلة الضامة.

ويسعى الجهاز الفني للمنتخب من خلال هذه المباراة للوقوف على مستويات اللاعبين الذين تم اختيارهم في القائمة الأخيرة، واكتشاف قدراتهم وإمكاناتهم، وكذلك منح فرصة المشاركة في هذه المباراة للعناصر الجديدة، وصولاً للاستقرار على القائمة النهائية والتشكيلة الأساسية التي سيخوض بها المنتخب مبارياته المتبقية في التصفيات المشتركة أمام كل من ماليزيا وإندونيسيا وتايلاند وفيتنام على التوالي.

ويعوّل بينتو في هذه المباراة على الثلاثي علي مبخوت وتيغالي وليما، ومدى ظهورهم بصورة متجانسة في الملعب، وصنع الفارق المطلوب في صفوف الأبيض، في حين يفقد المنتخب أيضاً جهود كل من لاعبي الجزيرة عمر عبدالرحمن، وشباب الأهلي أحمد خليل، بسبب الإصابة. وبدا لاعبو المنتخب خلال التدريبات الأخيرة خلال المعسكر الداخلي في دبي في قمة الجاهزية المعنوية والبدنية والنفسية للعودة إلى أجواء المباريات مجدداً بعد فترة توقف طويل.

ويتطلع المنتخب إلى تغيير الصورة الباهتة التي ظهر بها خلال مبارياته السابقة في تصفيات كأس العالم، إذ فاز خلالها في مباراتين أمام ماليزيا وإندونيسيا، وخسر أيضاً في مباراتين أمام كل من تايلاند وفيتنام.

وتواجه «الأبيض» مع نظيره منتخب أوزبكستان في مناسبات عدة، سواء ودية أو رسمية، في كأس آسيا أو تصفيات كأس العالم، ويحتل المنتخب الوطني المركز 71 عالمياً في التصنيف الأخير للفيفا للمنتخبات العالمية لشهر سبتمبر الماضي، في حين يحتل منتخب أوزبكستان المركز 85، علماً بأن المنتخب الأوزبكي يلعب في تصفيات كأس العالم ضمن المجموعة الرابعة إلى جانب السعودية وفلسطين واليمن وسنغافورة. من جهة أخرى، قرر اتحاد الكرة السماح لوسائل الإعلام بتغطية المباراة، مع أهمية الالتزام بالضوابط الاحترازية، كما أن المباراة سيتم بثها مباشرة عبر القنوات الرياضية المحلية.


- المباراة على الهواء مباشرة عبر القنوات الرياضية المحلية.

- المنتخب الوطني يخوض أول لقاء دولي في «أيام فيفا».

طباعة