الحياة تعود إلى «كرة الإمارات» بعد غياب 209 أيام

الأنظار تترقب الظهور الأول للجزيرة «بلا تعاقدات»

اتحاد كلباء فاز على الجزيرة في آخر مباراة جمعت الفريقين في كأس الخليج العربي الموسم الماضي. أرشيفية

تعود الحياة إلى كرة القدم الإماراتية، بعد غياب 209 أيام، عندما يلتقي اتحاد كلباء مع الجزيرة في ذهاب الدور الأول من كأس الخليج العربي، عند الساعة 6:30 على استاد اتحاد كلباء، في أول مباراة رسمية منذ آخر مباراة أقيمت بين الجزيرة والعين، في 14 مارس الماضي، بدوري الخليج العربي.

وتترقب الأعين الظهور الأول للجزيرة، خصوصاً أنه الفريق الوحيد الذي لم يبرم أي تعاقدات خلال فترة الانتقالات الصيفية، إلى جانب أنه الفريق الوحيد الذي سيخوض الدور الأول من دوري الخليج العربي، بوجود لاعبين أجنبيين فقط، هما الجنوب إفريقي ثولاني سيريرو والصربي ميلوس كوسانوفيتش، عقب رحيل كل من البرازيلي ماركوس كينو والمغربي مراد باتنا.

وسيفتقد الجزيرة خدمات ستة لاعبين انضموا إلى تجمع المنتخب الوطني في دبي، وهم: علي خصيف ومحمد العطاس وخليفة الحمادي، وسالم راشد وخلفان مبارك وعلي مبخوت، بينما تحوم الشكوك حول مشاركة عمر عبدالرحمن الذي لم ينضم إلى تجمع «الأبيض» بداعي الإصابة.

في المقابل، يخوض اتحاد كلباء المباراة وسط طموحات كبيرة بتحقيق نتيجة إيجابية تدعم حظوظه في لقاء الإياب، إلى جانب الاستعداد للبطولة الأهم بالنسبة إلى «النمور»، وهي مسابقة دوري الخليج العربي.

وأجرت شركة الكرة تعديلات عدة على قائمة الفريق، خصوصاً على مستوى اللاعبين الأجانب، بالتعاقد مع السويسري، ديفيد مارياني، قادماً من شباب الأهلي، والتشيلي جونيور فيرنانديز قادماً من آلانياسبور التركي، بينما أبقى على خدمات كل من التوغولي مينيل مالابا والبرازيلي وانديرسون.

من جهته، أكد مدرب الجزيرة، الهولندي مارسيل كايزر، أن خوض «فخر أبوظبي» للموسم الجديد بوجود لاعبين أجنبيين فقط في صفوف الفريق، يصعّب من مهمته في الظهور بشكل جيد، موضحاً أن بعض الأندية الأخرى في دوري الخليج العربي، تضم في صفوفها خمسة لاعبين أجانب، بينما أشار في الوقت نفسه إلى أن الجزيرة يضم مجموعة مميزة من اللاعبين المواطنين القادرين على تعويض أي نقص في الفريق، وجاهزية الجهاز الفني للتعامل مع أي قائمة متاحة لخوض الموسم الذي ينطلق، غداً، بافتتاح منافسات كأس الخليج العربي.

وقال كايزر في مؤتمر صحافي: «نحن سعداء جداً بعودة كرة القدم مرة أخرى بعد التوقف الطويل بسبب الوباء، ونشعر بالامتنان البالغ تجاه كل من أسهموا في عودة النشاط إلى ملاعب الكرة في الدولة، للمرة الأولى منذ شهر مارس الماضي، اللاعبون متحمسون وبلغوا مرحلة متقدمة جداً من الجاهزية البدنية والفنية، ومستعدون لتقديم أفضل مستوى فني أمام اتحاد كلباء في كأس الخليج العربي».

وأكد المدرب الهولندي أنه سيدفع بأفضل تشكيلة من اللاعبين في المباراة الأولى التي يخوضها الجزيرة في الكأس أمام اتحاد كلباء، لافتاً إلى أن قائمة الفريق لا توجد بها تغييرات عديدة مقارنة بالموسم الماضي، باستثناء رحيل كل من المغربي مراد باتنا والبرازيلي ماركوس كينو.

وعن رأيه في تغيير نظام بطولة كأس الخليج العربي، وإقامة المباريات بنظام خروج المغلوب، قال: «كنت أفضّل أن تقام بنظامها السابق عن طريق تقسيم الفرق إلى مجموعتين، لكن الفريق جاهز لخوض البطولة وفقاً لنظامها الحالي، والظهور بشكل جيد في بداية الموسم».


محمد العنزي مشرفاً على فريق الكرة

أعلنت شركة الجزيرة لكرة القدم تعيين محمد سالم العنزي مشرفاً على الفريق الأول لكرة القدم في النادي، خلفاً لأحمد سعيد المرزوقي، حسب ما ذكرت على الموقع الرسمي للنادي.

من جهته، توجّه العنزي بالشكر لقيادة النادي ولإدارته على الثقة الكبيرة التي وُضعت فيه بتعيينه في المنصب، كما قدم شكره إلى أحمد سعيد المرزوقي على كل ما قدمه طوال الفترة الماضية للنادي وللفريق، مضيفاً أن العمل سيتواصل بالالتزام والتضحية ذاتيهما لخدمة النادي وقيادته، وإسعاد جماهيره ومحبيه.

طباعة