اتفاقية مع مستشفى برجيل يستفيد منها لاعبوا العنابي في مختلف الألعاب

الوحدة يؤمن رعاية طبية لـ1000 رياضي من منتسبي النادي

من مراسم توقيع اتفاقية الرعاية الصحية والخدمات الطبية للنادي. من المصدر

أبرم نادي الوحدة، ومجموعة «في بي إس» للرعاية الصحية اتفاقية شراكة وتعاون بينهما خلال الموسم الرياضي 2020-2021، ترتكز على تقديم مختصين بالطب الرياضي في مستشفى برجيل، الرعاية الصحية والخدمات الطبية اللازمة إلى مختلف الرياضيين في النادي.

ويمتلك الوحدة أكثر من 1000 رياضي ورياضية في مختلف الأنشطة، وتعتبر كرة القدم، وكرة اليد وكرة الطائرة والجوجيتسو والمبارزة هي الرياضات الأساسية في النادي التي سيستفيد ممارسوها داخل النادي من اتفاقية الشراكة مع عودة النشاط الرياضي مطلع هذا الشهر.

وقال نادي الوحدة في بيان أمس: «تنص الاتفاقية على أن يقدم المستشفى، حلولاً ورعاية طبية متكاملة للاعبين والتقييم الطبي قبل المسابقات الرياضية، بجانب توفير العلاج والرعاية اللازمة للاعبين في حال تعرضهم للإصابة وتوفير الدعم اللازم للمسعفين في مواقع الفعاليات الرياضية وتوفير العناية الطبية للاعبين وأعضاء الفرق الرياضية في جميع مرافق (في بي إس) للرعاية الصحية».

وقال المدير التنفيذي لنادي الوحدة خالد الهنائي عقب توقيع الاتفاقية: «إن قسم جراحة العظام والطب الرياضي في مستشفى برجيل يُعد أحد أكثر المراكز تميزاً، ويمتلك كادراً طبياً وتكنولوجيا ووسائل راحة بمستويات عالمية».

وأضاف: «نشيد بالدور والجهود الجبارة لمستشفيات برجيل وكل الكوادر الطبية في خط الدفاع الأول لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد-19)، ونثق بقدراتهم العالية على تقديم أفضل الخدمات الطبية وكل سبل الراحة والرعاية الصحية لنادي الوحدة الرياضي الثقافي ومنتسبيه».

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمستشفيات برجيل جون سونيل: «يشرفنا أن نكون الشريك الطبي الحصري لنادي الوحدة الرياضي، ونقدم خدمات طبية عالمية المستوى للاعبين والموظفين».

وأضاف: «نؤمن بالجمع بين الرعاية ذات المستوى العالمي والتكنولوجيا المتطورة لضمان تقديم أعلى مستوى من الرعاية، إذ سيقدم فريق متعدد التخصصات بقيادة استشاري الطب الرياضي للمشهورين، وأخصائيي إعادة التأهيل، ومدربي القوة والتكييف، والميكانيكيين الحيويين حلولاً شاملة لجميع الإصابات ومستويات النشاط، من خلال تقديم المعايير الدولية لرعاية عالية الجودة لمجتمع الرياضة».

الوحدة يدخل معسكراً مغلقاً بعد العيد

يقيم نادي الوحدة معسكراً مغلقاً عقب عيد الأضحى المبارك، في إطار المرحلة الثانية استعداداً للموسم الجديد.

وكانت تدريبات العنابي التي تُختتم مرحلتها الأولى اليوم، قد شهدت مشاركة كل من الثنائي المحترف، السلوفيني، تيم ماتافز، والمالدوفي، هنريكي لوفانور، ليكتمل بذلك عقد اللاعبين الأجانب إلى جانب مبوكو، ولي ميونغ.

وقال مدير الفريق، فهد مسعود في تصريحات صحافية: «إن المرحلة الأولى من تحضيرات العنابي، قد جاءت ناجحة تحت قيادة المدرب الجديد، الهولندي، مارك فوتا»، مشدداً على «التزام كل اللاعبين وإصرارهم على تقديم موسم جيد يحقق طموحات الإدارة والجماهير على السواء».

وأضاف: «المعسكر المغلق سيأتي استكمالاً للمرحلة الأولى مع التركيز بشكل أكبر على النواحي الخططية والتكتيكية التي يسعى المدرب لتطبيقها، قبل خوض مجموعة من المباريات الودية».


خالد الهنائي:

• «قسم جراحة العظام والطب الرياضي في (برجيل) أحد أكثر المراكز تميزاً».

جون سونيل:

• «سنقدم لنادي الوحدة حلولاً شاملة لجميع الإصابات ومستويات النشاط».


• كرة القدم واليد والطائرة والجوجيتسو والمبارزة الرياضات الأساسية في نادي الوحدة.

طباعة