اتحاد السلة يدرس «بروتوكولاً صحياً» لاستكمال الدوري

من لقاء شباب الأهلي والجزيرة في ذهاب ربع نهائي دوري الرجال. من المصدر

كشف أمين عام اتحاد السلة، سالم المطوع، عن دراسة يجريها اتحاد اللعبة حالياً، لوضع الخطوط العريضة لـ«بروتوكول صحي»، متعلق بالإجراءات الاحترازية التي يجب تأمينها قبيل الموعد المقترح لاستكمال الدوري في شهر أغسطس المقبل، والمتوافقة مع التعليمات الحكومية المعنية.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: إن «أفكاراً عدة تم مناقشتها خلال الأيام الماضية، من ضمنها التأكيد على إتمام اللاعبين لفحوص واختبارات تتعلق بخلوهم من الفيروس، وأن نتائج الفحص شرط أساسي لدخول اللاعب للمباريات، بالإضافة إلى توزيع إرشادات توضيحية عبر استخدام تقنيات الفيديو، حول الخطوات التي سيتبعها الاتحاد والمتعلقة بكيفية تعقيم الصالات والكرات وغرف ملابس اللاعبين قبل وأثناء المباريات».

وأضاف: «سيتم قبل استكمال الدوري بفترة وجيزة، توزيع وسائل توضيحية بتقنية الفيديو تتعلق بصالة صلاح الدين المقترحة لاستضافة المربع الذهبي والدور النهائي، والإجراءات الوقائية التي ستتم عليها من تعقيم قبل انطلاق المباريات، وخلال فترة ما بين الشوطين، وفور انتهاء المنافسات، فضلاً عن الآليات التي ستعتمد في تعقيم الكرات، وأماكن جلوس اللاعبين والمقرات الخاصة بهم».

واختتم: «جميع الإجراءات الاحترازية، والمواعيد المقترحة لاستكمال النشاط الرياضي لكرة السلة ستبقى رهناً لحصول الاتحاد على الضوء الأخضر من الجهات الحكومية كافة، إلا أننا علينا في اتحاد اللعبة أن نكون جاهزين لكل التفاصيل الصغيرة التي تؤمن السلامة للجميع».

يُذكر أن اتحاد السلة خاطب الأسبوع الماضي الجهات الرياضية كافة بالدولة، بالمواعيد المقترحة للعودة إلى التدريبات، تمهيداً لاستكمال الدوري الذي توقف مارس الماضي، وتضمنت خطة الاتحاد بالمواعيد المقترحة التي تم رفعها للجهات الرياضية، البدء بعودة التدريبات الفردية، خلال الفترة من 5-19 يونيو المقبل، متبوعة في 20 منه وحتى الثالث من يوليو بخضوع اللاعبين للتدريبات ضمن مجموعات صغيرة تقتصر كل منها على أربعة لاعبين، وفي 28 منه بالتدريبات الجماعية للفرق، قبل الدخول مطلع أغسطس في دورة تنشيطية لإتاحة الفرصة للأجهزة الفنية لاختبار لاعبيها، وإيجاد التجانس المطلوب قبل عودة استكمال الدوري في النصف الثاني من الشهر ذاته.

طباعة