المنصوري: إقامة معسكرات داخلية في الصيف «ليست أمراً مستحيلاً»

المنصوري أكد أن فترة الإعداد المقبلة يجب ألا تقل عن 8 أسابيع قبل بدء المنافسات.

قال عضو الجهاز الفني لنادي دبا الحصن، ومدرب حراس المرمى، يوسف المنصوري، إن «إقامة معسكرات داخلية للأندية، خلال فترة الصيف في حال تعذر السفر إلى الخارج بسبب الإجراءات المرتبطة بفيروس كورونا، ليست بالأمر المستحيل»، وإن هناك تجارب سابقة لمعسكرات ناجحة، حتى في ظل ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة.

وأشار إلى أن الأمر يحتاج إلى التنظيم والتعاون بين الجميع من أجل إنجاحه. وقال المنصوري، لـ«الإمارات اليوم»: الأمر يتطلب التعاون المشترك بين اللاعبين والمدربين، لقبول التحدي والتغلب عليه.

وتابع: يمكننا التغلب على الأجواء المناخية الصعبة خلال تلك الفترة، من خلال تمارين القوة البدنية واستعادة المرونة في الصالات المغطاة صباحاً، ثم العمل على التكتيك والتدريبات المهارية في الفترة المسائية بالملاعب العشبية، على أن تكون فترة الإعداد قبل بداية المباريات الرسمية بنحو ثمانية أسابيع.

وتابع: التجارب السابقة لبعض الأندية، ومنها العربي ودبا الفجيرة اللذان أقاما معسكراتهما التدريبية داخل الدولة في الموسم الحالي، ونجحا معاً في الوصول للجاهزية المطلوبة.

وأضاف: هنالك مسؤولية يتحملها اللاعبون وحراس المرمى، بصورة خاصة، تتمثل في عدم ترك التدريبات بأي حال من الأحوال، بالحفاظ على الوزن والرشاقة، من خلال التغذية الصحية وعمل بعض التمارين الفردية التي تحافظ على اللياقة والقوة، ليسهموا بمساعدة المدربين بصورة كبيرة بالعمل بأريحية خلال فترة الإعداد، ما يسهل المهمة مستقبلاً.

وأضاف: «فترة الإعداد للموسم المقبل، أو في حال استكمال الموسم الحالي، ستتطلب فترة إعداد تكون أطول نتيجة الراحة السلبية الطويلة بسبب كورونا منذ مارس الماضي، ويجب ألا تقل عن ثمانية أسابيع»، موضحاً أن المعسكر الخارجي كان يختصر أموراً كثيرة عبر التمارين الصباحية والمسائية، والانسجام بين اللاعبين، والمحاضرات والتغذية السليمة.

 

طباعة