79 لقباً توّج بها النجم الصربي في مشواره الاحترافي منذ 2003

ديوكوفيتش: فخور بحصولي على الإقامة الذهبية في دبي إلى جانب رونالدو وفيدرر

صورة

كتب المصنف الأول عالمياً، الصربي نوفاك ديوكوفيتش، فصلاً جديداً بتاريخ إنجازاته في عالم الكرة الصفراء، بعد تتويجه، أول من أمس، بلقبه الخامس في بطولة «سوق دبي الحرة لتنس الرجال»، بفوزه في النهائي على المصنف السادس على العالم، اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس بمجموعتين دون رد (6-3 و6-4).

وسجل ديوكوفيتش الألقاب الخمسة التي حققها في دبي أعوام (2009 و2010 و2011 و2013 و2020)، وتندرج تحت قائمة بطولاته الـ14 التي حققها خلال مسيرته ضمن فئة بطولات 500 نقطة، التي تعتبر نسبة نجاحه فيها كبيرة جداً بلغت 82%، مقارنة بنسب النجاح الأخرى التي حققها الصربي في بطولات الفئات الأخرى خلال مسيرته.

وشكلت البطولات الخمس في دبي نسبة 6% من إجمالي البطولات الـ79 التي فاز بها ديوكوفيتش في مشوراه الاحترافي، الذي استهله في عام 2003، التي تضمّنت بجانب انتصاراته الـ14 في فئة 500 نقطة، كلاً من: خمسة انتصارات من أصل سبعة شارك فيها ضمن فئة الماسترز (الأساتذة) بنسبة نجاح بلغت في هذه الفئة 71%، إضافة إلى فوزه بتسع بطولات من أصل 13 خاضها ضمن فئة 250 نقطة بنسبة بنجاح بلغت 70%، و34 لقباً ضمن فئة 1000 نقطة من أصل 50 بطولة خاضها في هذه الفئة بنسبة نجاح شكلت 68%، وآخرها فوزه بـ17 لقب بطولة كبرى (غراند سلام) من أصل البطولات الـ26 التي خاضها ما شكل نسبة نجاح بلغت 65%.

وقال ديوكوفيتش في تصريحات صحافية عقب مراسم التتويج: «إن أحد الأهداف التي وضعتها في مسيرتي لهذا الموسم، وتحققت عقب فوزي بلقبي الخامس في دبي، هي عدم التعرض لأي هزيمة خلال المباريات التي خضتها، ومنحتني تحقيق أفضل بداية ممكنة يتطلع إليها لاعب الكرة الصفراء في موسمه الجديد».

وتوجّه الصربي بالشكر إلى سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وقال: «أنا ممتن لسموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، على منحي فرصة التدريب في مجمع ند الشبا في كل مرة أزور فيها دبي، بالصورة ذاتها لمنحي فرصة الإعداد الملائم لخوض (تنس دبي) في نسختها الحالية».

كما أعرب المصنف الأول عالمياً عن سعادته بالحصول على الإقامة الذهبية، التي اعتبرها ترجمة للعلاقة القوية التي تربطه بدبي، وقال: «حصولي على الإقامة الذهبية في دبي ترجمة للعلاقة القوية التي تربطني بهذه المدينة الرائعة، وأنا فخور بالانضمام إلى مجموعة الرياضيين الكبار الذين حصلوا عليها، مثل البرتغالي كريستيانو رونالدو، والسويسري روجيه فيدرر».

وتابع: «دبي مدينة مهمة في مسيرتي، وهذا لا يتعلق بما قدمته لي البطولة على صعيد سجل النجاحات فحسب، بل لكوني أزورها باستمرار للتدريب والإعداد للموسم، بجانب استمتاعي وعائلتي بالقدوم إليها، وأتشوق إلى العودة إليها مرة أخرى، وإذ سألت أطفالي ستجدهم أكثر حماساً للعودة إلى دبي».

وعلق النجم الصربي على محاولة مجاراة نجم اليوفنتوس الإيطالي، البرتغالي كريستانو رونالدو، عبر الارتقاء عالياً للوصول إلى الكرة، وذلك حين تدربا معاً نهاية العام الماضي في مجمع ند الشبا الرياضي في دبي، وقال: «من الواضح أنني مازلت مبتدئاً مقارنة بالقفزات العالية التي يمكن أن يقدمها البرتغالي رونالدو للوصول إلى الكرة، إلا أنه قدم لي وعداً بأنه سيظل يعلمني كيفية القيام بذلك بشكل صحيح، فعلى الرغم من أنني لست بحاجة إلى بلوغ هذا المستوى من الارتقاء في عالم التنس، فإنه من المثير اكتساب مهارات من نجم بحجم رونالدو، الذي يقوم بحركات وقفزات عملاقة، فعلى الرغم من أنني بحاجة إلى الارتقاء في مباريات كرة التنس لتسديد الكرات القوية، لكن ليس بالمستوى ذاته الذي تحتاجه منافسات كرة القدم والسلة».

واختتم: «رونالدو رياضي مخلص في عمله وتدريباته، بجانب حرصه الدائم على بناء كتلته العضلية الضخمة، وأنه لأمر مدهش كيف يمكنه أن يرتقي بهذه الصورة».


ديوكوفيتش: «ممتن لسموّ الشيخ حمدان بن محمد، على منحي فرصة التدريب في مجمع ند الشبا».

«تنس دبي» تهدي ديوكوفيتش 5 ألقاب من أصل 14 في بطولات الـ 500 نقطة

تسيتسيباس: من الصعب تقبل خسارة النهائي مرة ثانية

أعرب المصنف السادس عالمياً، اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، عن أسفه لخسارة النهائي الثاني على التوالي في بطولة «تنس دبي»، عقب خسارته نسخة العام الماضي أمام السويسري روجيه فيدرر، قبل أن يتكرر الأمر ذاته، أول من أمس، بتلقيه الهزيمة من المصنف الأول عالمياً الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

وقال تسيتسيباس في تصريحات صحافية: «ربما كان شعوري مختلفاً العام الماضي، كوني خسرت النهائي أمام الأسطورة فيدرر، إلا أنني أشعر حالياً بمرارة أكبر ببلوغي النهائي للعام الثاني على التوالي، وفشلي مجدداً في حصد لقب بطولة دبي».

وأوضح: «قدمت مستوى جيداً أمام فيدرر في نسخة 2019 التي خسرتها بواقع مجموعتين دون رد (4-6 و4-6)، إلا أنني للأسف لم أنجح أمام ديوكوفيتش في استثمار الفرص التي أتيحت لي، خصوصاً على صعيد كسر الإرسال، والتي كان يمكن لها أن تذهب بالمباراة بعكس ما آلت إليه والخسارة فيها بواقع (3-6 و4-6)، خصوصاً تلك الفرص التي حصلت عليها في المجموعة الثانية».

«طيران الإمارات»: وفرنا لعشاق التنس تجارب مميزة

ذكرت «طيران الإمارات» أنها «وفرت لعشاق التنس تجارب مميزة، خلال بطولات سوق دبي الحرة المفتوحة للتنس».

واختتمت البطولات، التي ترعاها الناقلة وجرت منافساتها على مدى أسبوعين، بفوز الرومانية سيمونا هاليب، في نهائي بطولة السيدات، والصربي نوفاك ديوكوفيتش في نهائي بطولة الرجال.

وقالت في بيان أمس: «أتاحت (طيران الإمارات) لعشاق اللعبة فرصة الفوز بتذاكر لحضور المباريات ومقابلة الفائزين، كما حظيت بحضور قوي لعلامتها التجارية في البطولتين، إضافة إلى مرافق ضيافة لكبار الشخصيات، وفرص الحصول على تذاكر وغيرها، واستقطب جناح الضيافة الخاص بالناقلة يومياً كوكبة من كبار الشخصيات والرياضيين وعشاق اللعبة وأعضاء سكاي واردز (برنامج مكافأة ولاء المسافرين الدائمين) والإعلاميين. وإضافة إلى ذلك، قدمت المضيفات منتجات خاصة للأطفال، وأتحن لهم التقاط صور تذكارية مع مجسمات دمى (فلاي ويذ مي)».

وأضافت: «تحرص (طيران الإمارات) منذ 25 عاماً على تعزيز محفظة رعاياتها الرياضية، والتركيز على التواصل مباشرة مع الجماهير وعشاق الرياضة في جميع أنحاء العالم. وتعدّ الناقلة داعماً كبيراً للتنس، وإضافة إلى رعايتها بطولات سوق دبي الحرة المفتوحة للتنس، منذ انطلاقها في عام 1993، ترعى (طيران الإمارات) 60 دورة تنس في 32 دولة، من ضمنها ثلاث بطولات (غران سلام) من أصل أربع وهي: (فرنسا المفتوحة للتنس) و(رولان غاروس) و(إستراليا المفتوحة) و(أميركا المفتوحة)».

طباعة