حامل لقب الكأس يسعى لرد الدين إلى «العميد»

    ذكرى «الفار» ترفع إثارة لقاء شباب الأهلي والنصر

    نيغريدو قاد النصر للفوز على شباب الأهلي في الدوري. من المصدر

    يبدأ شباب الأهلي رحلة الدفاع عن لقب كأس رئيس الدولة بخوض مواجهة من العيار الثقيل أمام النصر، الساعة 4:50 على استاد الوصل في زعبيل، إذ ستفرض أحداث مواجهة الفريقين في أكتوبر الماضي في دوري الخليج العربي نفسها على مباراة اليوم، خصوصاً بعد الجدل الذي أحاط باللقاء.

    وتلقى شباب الأهلي خسارته الوحيدة في الدوري في الموسم الحالي، بهزيمته أمام النصر بهدف دون رد، أحرزه الإسباني ألفارو نيغريدو بطريقة رائعة، بينما كانت تقنية الفيديو (الفار) الحدث الأبرز في المباراة، بعدما ألغت هدفاً لمصلحة «فرسان دبي»، وعن طريقها تم احتساب هدف «الأزرق»، كما حصل لاعب شباب الأهلي، البرازيلي ليوناردو دي سوزا على البطاقة الحمراء، بعد استعانة الحكم بـ«الفار» في الوقت الذي كان يطالب فيه دي سوزا بالحصول على ركلة جزاء.

    ويعد «الديربي» مواجهة مكررة لمباراة الفريقين في الموسم الماضي في المسابقة نفسها، عندما فاز شباب الأهلي على النصر في ربع النهائي بركلات الترجيح، بعد مباراة مثيرة امتدت إلى الشوطين الإضافيين، وانتهت بالتعادل بهدف لكل فريق، إذ يأمل «فرسان دبي» أن يحافظ على حظوظه في المنافسة في جميع البطولات المحلية، بتأهل الفريق إلى نصف نهائي كأس الخليج العربي، وحلول الفريق ثانياً في الدوري بفارق نقطة واحدة عن المتصدر الشارقة.

    ويسعى المدرب الأرجنتيني رودولفو أروابارينا لرد الدين إلى المدرب الكرواتي كرونوسلاف يوريتش، الذي تفوق على «الفاسكو» في الدوري، بينما تشهد مواجهات المدربين ندية كبيرة، خصوصاً أن المدرب الكرواتي حقق الفوز على أروابارينا مرتين، بواقع مباراة عندما كان مدرباً لبني ياس بثلاثة أهداف دون رد، إضافة إلى مباراة مع النصر بهدف دون رد، كما حقق المدرب الأرجنتيني الفوز مرتين، أمام بني ياس الموسم الماضي بأربعة أهداف مقابل هدف في الدوري، وبهدفين مقابل هدف في كأس الخليج العربي، بينما ستكون المرة الأولى التي يتواجه فيها المدربان في كأس رئيس الدولة.

    ويخوض الفريقان المباراة وسط ظروف متشابهة، إذ استعاد شباب الأهلي انتصاراته في الدوري بعد التعادل مع الوصل، بفوز الفريق على خورفكان بهدفين دون رد، كما عوض النصر خسارته أمام الشارقة، بالفوز على حتا بهدفين مقابل هدف.

    طباعة