لوحات فنية وتراثية في حفل افتتاح البطولة اليوم في أبوظبي

    1500 من نخبة اللاعبين في مونديال الجوجيتسو على أرض التسامح

    المنافسات الفعلية تنطلق اليوم بعد إجراء الوزن أمس. من المصدر

    تتجه أنظار عشاق لعبة الجوجيتسو من مختلف دول العالم، إلى عاصمة التسامح العالمي، أبوظبي، حيث الموعد، اليوم، مع انطلاق منافسات بطولة العالم، بمشاركة أكثر من 1500 لاعب ولاعبة، من نخبة المصنفين في العالم، حيث تستمر المنافسات حتى 24 الجاري، وتقام في صالة مبادلة أرينا بمدينة زايد الرياضية.

    وتقام البطولة تحت رعاية سمّو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي.

    وحرص اتحاد الإمارات للجوجيتسو، على أن تكون انطلاقة البطولة متزامنة مع احتفال العالم بيوم التسامح، الذي يصادف 16 نوفمبر، وتماشياً مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، عام 2019 عاماً للتسامح في دولة الإمارات، ليؤكد حرص الدولة على تبني المبادرات الملهمة التي تحث على الأخلاق والقيم الحميدة، وكل ما يبث التسامح بين المجتمعات.

    وترتكز رياضة الجوجيتسو نفسها على منظومة أخلاقية رفيعة، تنطوي على العديد من القيم النبيلة، كالعزيمة والشجاعة والتعاون والروح الرياضية، ولعل درّة تاج هذه القيم هي معاني التسامح التي تتبناها اللعبة، وهي القيم ذاتها التي يعيشها أهل الإمارات شكلاً ومضموناً على أرض التسامح التي تحتضن أكثر من 200 جنسية من مختلف دول العالم.

    ومن المتوقع أن تشهد المنافسات إثارة كبيرة بين مختلف اللاعبين، الذين يمثلون مدارس عالمية كبيرة في هذه اللعبة، ومن 69 دولة.

    ومن المنتظر أن تبدأ منافسات اليوم في الساعة التاسعة صباحا بنزالات الأدوار التمهيدية للناشئين، على أن يتم إخلاء الصالة، لإعدادها لحفل الافتتاح الرسمي الذي سيقام في الساعة الثالثة من بعد الظهر، ويتضمن كلمات للحضور، بجانب فقرات أوبريت الحفل لـ 20 دقيقة، تتضمن ثلاث لوحات تراثية وفنية، تشارك فيها 60 طالبة، وبمشاركة الفنان عيضة المنهالي.

    وبعد نهاية حفل الافتتاح، تستأنف المنافسات بنزالات النهائيات لفئتي الناشئين والشباب بنين وبنات في الأدوار النهائية، التي ستستمر حتى الثامنة مساء، وتتضمن توزيع الميداليات على الفائزين والفائزات بالمراكز الأولى في كل فئة، ليسدل الستار على اليوم الأول.

    يذكر أن لاعبي الإمارات تجاوزوا أمس إجراءات الوزن الرسمية بنجاح، ويستعدون لبدء المنافسات وسط طموح كبير بتحقيق إنجازات جديدة للمنتخب. وفي سابقةٍ هي الأولى في تاريخ البطولة، سيتم تنظيم منافسات مختلف الفئات في أبوظبي، على نقيض الدورات السابقة، حيث كانت تقام في أكثر من دولة، تستضيف إحداها منافسات الناشئين، بينما تستضيف الأخرى منافسات الكبار.

    وحرصاً منه على مواصلة تسجيل حضورٍ مميز في جميع الفعاليات العالمية، عمل اتحاد الإمارات للجوجيتسو على صقل إمكانات وجاهزية النجوم الإماراتيين، وتحضيرهم لخوض منافسات البطولة، وتحقيق النتائج التي تليق بمكانة دولة الإمارات على الصعيد الرياضي العالمي.

    ولكن تحضيرات اللاعبين لا تقتصر على الجانب البدني، بل يحرص المدربون على تحفيز اللاعبين على تبني قيم اللعبة، وعلى رأسها معاني الولاء والانتماء للوطن وتعزيز الثقة بالنفس مع التحلي بالروح الرياضية. وستؤكد بطولة العالم منذ انطلاقها على تبنيها قيم التسامح، حيث يشتمل حفل افتتاح البطولة على لوحةٍ خاصة تسلط الضوء على رسوخ التسامح في نسيج مجتمع الإمارات، وعمق ارتباطه برياضة الجوجيتسو.


    البطولة تشهد مشاركة المصنفين الأعلى في العالم من 69 دولة.

    طباعة