«الهيئة» تبحث اليوم إيجابيات وسلبيات مشاركة اللاعبين المقيمين

    تنظم الهيئة العامة للرياضة، في الساعة العاشرة من صباح اليوم، بمقرها في دبي، ورشة عمل خاصة بمشاركة اللاعبين المقيمين في المسابقات المحلية المختلفة، من بينها كرة القدم. وينتظر أن تناقش الورشة إيجابيات وسلبيات تطبيق القرار في الفترة الماضية، لاسيما في أعقاب مطالبات عدة بإعادة النظر في القرار الخاص بإلغاء شرط الإقامة في الدولة لمدة ثلاث سنوات للاعبين تحت 20 سنة، ما يجعل أندية عدة في دوري الخليج العربي لكرة القدم تستقطب لاعبين من خارج الدولة، وتسجلهم ضمن فئة اللاعبين المقيم، على الرغم من أن القرار جاء بهدف دمج أبناء المقيمين بالدولة في المجتمع الإماراتي، وفتح المجال أمامهم لإظهار مواهبهم والاستفادة من المواهب التي تبرز منها، لدعم المنتخبات الوطنية في حال تجنيسهم.

    واعتمد مجلس الوزراء في عام 2018، القانون الاتحادي بشأن مشاركة أربع فئات، هي أبناء المواطنات، وحاملو جواز الدولة، ومواليد الدولة، إضافة إلى المقيمين من مختلف الجنسيات في النشاط الرياضي.

    طباعة