قال إن مواجهة بني ياس في ملعبه أصعب من لقاء الجزيرة

    خالد عيسى: الشباك النظيفة لا تهمني أكثر من تتويج العين بالدوري

    حارس العين والمنتخب الوطني خالد عيسى. من المصدر

    اعترف حارس مرمى فريق العين، الدولي خالد عيسى، بأن الخروج من المباريات بشباك نظيفة يعد هدفاً أساسياً لكل حارس مرمى في العالم، وأنه يبذل كل ما في وسعه في كل مباراة لحماية عرين الفريق من استقبال الأهداف، مؤكداً في الوقت نفسه أنه لا فائدة من الحفاظ على الشباك نظيفة دون أن يصعد الفريق في الأخير على منصات التتويج لرفع درع دوري الخليج العربي.

    وقال لـ«الإمارات اليوم»: «لا يهمني الحفاظ على نظافة الشباك أكثر من الفوز في كل مباراة، وأن نحصل في الأخير على لقب الدوري، وبالنسبة لي ليس لدي مشكلة في الحفاظ على شباكي نظيفة لمباراة واحدة فقط في الموسم، مقابل أن يتوج فريقي باللقب، وإدخال الفرحة إلى نفوس الجماهير».

    ومنذ بداية الموسم لم تسلم شباك خالد عيسى من الاهتزاز إلا في المباراة الماضية أمام الجزيرة في «ديربي أبوظبي»، الذي انتهى بالتعادل السلبي، إذ استقبلت شباك حارس المنتخب الوطني ثمانية أهداف في خمس مباريات بزيادة هدف واحد على الموسم الماضي الذي دخلت في شباكه سبعة أهداف بعد الوصول إلى الجولة السادسة.

    وأشار حارس مرمى فريق العين والمنتخب الوطني إلى أنه خرج بشباك نظيفة مرة منذ بداية الموسم بعد التعادل السلبي أمام الجزيرة في لقاء خاضه الفريق بـ10 لاعبين منذ الدقيقة 13، بعد طرد المدافع محمد شاكر بالبطاقة الحمراء، وقال: «أخيراً خرجنا بشباك نظيفة، أعتقد أننا حصلنا من هذه المباراة على العديد من المكاسب، منها روح الزعيم وعودة الجماهير والشباك النظيفة».

    ويعاني فريق العين عدم ثبات المدرب على تشكيلة واحدة، خصوصاً في خط الدفاع الذي يشهد تغيرات من وقت لآخر، إذ تشهد بعض المباريات مشاركة مهند العنزي بجوار إسماعيل أحمد، بينما في بعض الأحيان يستعين باللاعب محمد شاكر أو الياباني تسوكاسا شيوتاني، بدلاً عن أحد الثنائي، في حين شهدت المباراة الماضية أمام الجزيرة مشاركة المدافع الأيمن سعيد جمعة في وظيفة قلب الدفاع.

    وتابع الحارس الدولي خالد عيسى: «لن أبالغ إذا قلت إن النقطة التي حصلنا عليها من مباراة الجزيرة تساوي خمس نقاط، قياساً بظروف المباراة وحالة الطرد المبكرة التي أعتقد أنها استنفدتنا لتقديم أداء أفضل، وأن نلعب بروح أكثر، لذلك أقول إن النقطة هذه ستكون في مصلحتنا، خصوصاً في الجولة المقبلة أمام بني ياس».

    ويخرج فريق العين الذي يحتل المركز الثالث في جدول ترتيب دوري الخليج العربي برصيد 13 نقطة، ليحل ضيفاً على فريق بني ياس في الشامخة، ضمن افتتاحية الجولة السابعة من المنافسة، في لقاء لا بديل فيه أمام «الزعيم» سوى تحقيق الفوز من أجل تعويض تعادله في الجولة الماضية على يد الجزيرة.

    وحذر خالد عيسى زملاءه اللاعبين من صعوبة مواجهة بعد غدٍ أمام «السماوي»، مؤكداً أنها ستكون أصعب من لقاء الجزيرة، وقال: «مباراة الخميس ستكون تحدياً صعباً بالنسبة لنا أكثر من مباراتنا السابقة التي أديناها أمام الجزيرة، لأن بني ياس فريق عنيد في ملعبه، ويجب أن ننسى خسارتنا في ملعبهم في الموسم الماضي بهدفين نظيفين».

    وأضاف: «ظللنا لسنوات نعاني حينما نواجه بني ياس في ملعبه حتى إذا كانت صفوفنا مكتملة، لديهم خط هجومي قوي يقوده الإسباني بيدرو كوندي، كما لديهم مجموعة من اللاعبين المواطنين الذين يلعبون كرة قدم جميلة، نحن هدفنا في تلك المباراة تحقيق الفوز، وانتظار ما ستسفر عنه المباراة التي ستقام مساء ذات اليوم بين الشارقة المتصدر، ومستضيفه فريق الجزيرة».

    وأستأنف فريق العين تدريباته مساء أول من أمس على استاد خليفة بن زايد، تحت قيادة مدربه الكرواتي إيفان ليكو، بمشاركة مجموعة اللاعبين استعداداً للمواجهة المرتقبة التي ستجمعهم في السادسة من مساء الخميس بفريق بني ياس، وسيكون المدرب الكرواتي مطالباً بتجهيز البديل المناسب للمدافع محمد شاكر، الذي سيغيب عن المباراة بداعي الإيقاف.


    حارس العين:

    «النقطة التي حصلنا عليها من مباراة الجزيرة تساوي 5 نقاط».

    «بني ياس لديه خط هجومي قوي بقيادة بيدرو كوندي».

    طباعة