يواجه سونيونغ الإيراني اليوم

المرزوقي: الظفرة يواجه فرقاً محترفة بنسبة 100% في «الصالات الآسيوية»

فريق الظفرة لكرة قدم الصالات. من المصدر

يخوض فريق الظفرة، في الرابعة والنصف من عصر اليوم، مباراته الثانية في بطولة الأندية الآسيوية لكرة القدم داخل الصالات المقامة حالياً في تايلاند، إذ يواجه فريق ماس سونيونغ الإيراني، فيما يختتم الدور الأول أمام كاظمة الكويتي بعد غدٍ. وكان الظفرة قد خسر المباراة الأولى أمام ناجويا أوشانز الياباني 2-4، ويأمل في مباراة اليوم التعويض أمام بطل إيران، والبقاء في صلب المنافسة ضمن الفرق الطامحة إلى التأهل للدور الثاني عن المجموعة الرابعة التي يتصدرها الفريق الإيراني بفارق الأهداف عن ناجويا بطل اليابان، بعد الفوز على كاظمة الكويتي 8-1 في الجولة الأولى.

من جهته، قال مساعد مدرب فريق الظفرة، عبدالرؤوف المرزوقي، في تصريحات صحافية: «تعتبر مباراة اليوم صعبة جداً، لأننا نواجه بطل النسخة الماضية وأكثر فريق حاصل على كأس البطولة، ومن سوء حظ فريق الظفرة أنه يواجه فرقاً محترفة 100%، إذ أوقعته القرعة بمواجهة أفضل وأقوى فريقين في آسيا بأول مباراتين بالدور الأول، وهما الفريقان المرشحان لبلوغ المباراة النهائية كونهما أكثر فريقين في آسيا حققا كأس البطولة، وتشير كل الترشيحات إلى أنهما سيتنافسان في كأس البطولة وقبل الخوض في التعليق على مباراة اليوم أمام الفريق الإيراني».

وأضاف «عدم مشاركة اللاعب محمد عبدالله فدعق، بداعي الإصابة التي تعرض لها في المباراة الأولى، وهو واحد من أهم اللاعبين سيؤثر في الفريق، وفقدانه خسارة في ظل تألقه في الفترة الحالية، وتم تجهيز أكثر من لاعب لتعويض غياب فدعق، ونتمنى له عاجل الشفاء لأجل اللحاق بالمباراة الثالثة أمام كاظمة الكويتي، ومازلنا بانتظار التقارير الطبية الخاصة بحجم إصابة اللاعب».

وعن مباراة اليوم، قال المرزوقي: «لا مستحيل في كرة القدم، وحظوظنا مازالت قائمة في المنافسة في تحقيق إحدى البطاقات المؤهلة للدور الثاني، وسنتمسك بالأمل لآخر لحظة، ونتمنى أن نوفق في الخروج بنتيجة إيجابية ومرضية أمام الفريق الإيراني».

وأكمل «نحن في الجهاز الفني ركزنا على معالجة كل السلبيات التي صاحبت أداء الفريق في المباراة الأولى، التي شهدت تألق الفريق كمجموعة متجانسة ومتناغمة، وكان الفريق مميزاً، وسجل هدفين ملعوبين، واستقبلت شباكنا أربعة أهداف من بينها ثلاثة أهداف من ضربات ركنية، وأعتقد أننا وفقنا في مجاراة بطل اليابان بصورة كبيرة، وأحرجناه في الشوط الأول وبفضل احترافية عناصره وخبرتهم الكبيرة نجحوا في تحويل التأخر إلى فوز، ولاعبو الظفرة لم يقصروا وقدموا أفضل ما عندهم وهم مشكورون على المجهود الكبير الذي بذلوه في المباراة الأولى».


الظفرة خسر مباراته الأولى أمام ناجويا الياباني.

طباعة