الاستقرار كلمة السر في نتائج عجمان وبني ياس والظفرة وكلباء

صراع سداسي على مراكز الوسط في جدول الدوري

بني ياس والوحدة يتشاركان في النقطة 27. من المصدر

يشهد جدول ترتيب دوري الخليج العربي صراعاً من نوع آخر، على عكس صراع الصدارة التي ينفرد بها فريق الشارقة حتى الآن بفارق ثماني نقاط عن أقرب منافسيه، إذ تشتد معركة السيطرة على مراكز الوسط بين ستة فرق، منها أثنان صاعدان حديثاً هما بني ياس، واتحاد كلباء الذي يقدم موسماً استثنائياً ونجح في الجولة 17 بالعودة من دبي بنقطة تعادل ثمينة أمام النصر، أما فريق بني ياس فهو الفريق الوحيد المرافق للشارقة الذي لم يخسر أي مباراة على أرضه حتى الآن، وينافس على المركز الخامس مع فريق الوحدة، ولكل منهما 27 نقطة، يأتي بعد ذلك فريقان آخران هما عجمان والظفرة ولكل منهما 23 نقطة، وكلا الفريقين كنا نشاهدهما ينافسان للهروب من الهبوط، أما الآن فالوضع مختلف تماماً، خصوصاً الظفرة الذي بدأ الموسم الجاري بداية سيئة وهزائم متتالية، إلا أنه عاد واستفاد من الاستقرار ونجح في الوجود بمراكز الوسط.

آخر فريقين هما اتحاد كلباء والوصل وكلاهما باللون الأصفر ويجمعهما الرصيد نفسه 20 نقطة في الجدول، حيث استطاع الوصل إنقاذ نفسه في الجولة الأخيرة والابتعاد عن صراع الهبوط بعدما فاز على الإمارات، بينما يبقى فريق النصر في مؤخرة الفرق التي تصارع على مراكز الوسط برصيد 17 نقطة وبفارق خمس نقاط عن مركز الهبوط «المركز قبل الأخير»، بعد أن واصل العميد نتائجه السلبية هذا الموسم وعدم تحقيق أي فوز في المباريات الخمس الأخيرة.

ومن ضمن الفرق الستة الموجودة توجد أربعة فرق استقرت على مدربها منذ بداية الموسم وهي: عجمان، بني ياس، الظفرة، واتحاد كلباء، بينما غيّر فريقا الوحدة والوصل مدربيها وكلاهما كان الموسم الماضي منافساً على العديد من الألقاب ووصلا سوياً إلى نهائي كأسي رئيس الدولة والخليج العربي، ونجح الوحدة في الفوز بالبطولتين، إلا أن الفريقين هذا الموسم منافسان في منطقة الوسط نتيجة للعديد من الأسباب الفنية والإدارية.

طباعة