أبرزها خروج كايو وروبين.. وطردان لـ «الزعيم»

6 قرارات مثيرة للجدل صنعت الإثارة في «كلاسيكو» شباب الأهلي والعين

أحمد خليل يحاول تخطي حارس العين خالد عيسى. تصوير: مصطفى قاسمي

قدّم شباب الأهلي واحدة من أفضل مبارياته في الموسم الحالي، عندما فاز على العين بهدفين دون رد، أول من أمس، في الجولة الـ17 من دوري الخليج العربي، إذ أوقف «فرسان دبي» نتائجه السلبية بالتعادل مع عجمان والخسارة أمام الشارقة في الجولتين الماضيتين، بينما ابتعد «الزعيم» خطوة جديدة عن المنافسة على اللقب، وملاحقة الشارقة على صدارة الترتيب.

وشهدت قمة الجولة الـ17 أحداثاً مثيرة، بعدما تسببت ستة قرارات مثيرة للجدل من المدربين واللاعبين وحكم المباراة، في صناعة الإثارة في «كلاسيكو» شباب الأهلي والعين، «الإمارات اليوم» تستعرضهم على النحو الآتي:

1- أحمد خليل

دفع المدرب الأرجنتيني أروابارينا بالدولي أحمد خليل أساسياً في تشكيلة شباب الأهلي، بدلاً من الإكوادوري أيوفي، الذي ظهر غاضباً من المدرب، بسبب استبداله في آخر مباراتين أمام عجمان والشارقة، ورغم الفرص السهلة التي أهدرها «الغزال الأسمر»، لكنه أحرز الهدف الثاني للفريق، وخاض للمرة الثانية مباراة كاملة مع شباب الأهلي في الموسم الحالي، بينما شارك بديلاً أو تم استبداله في 11 مباراة، وبات في رصيده ثلاثة أهداف، أحرزها في الجزيرة والظفرة والعين.

2- الهدف الأول

أثار الهدف الأول لشباب الأهلي، الذي أحرزه المولدوفي لوفانور الجدل، بعدما اعترض لاعبو العين على وقوف لوفانور في موقف متسلل، إذ ظهر اللاعب متقدماً عن مدافعي «الزعيم» لحظة تمريرة عبدالعزيز هيكل الكرة إليه، وما أثار الجدل هو عدم استعانة الحكم حمد علي بتقنية الفيديو، واكتفى بالتواصل عن طريق السماعات مع طاقم «الفار»، واحتساب الهدف مباشرة.

3- لقطة ماجد

اعترض لاعبو العين على عدم طرد لاعب شباب الأهلي، ماجد حسن في الشوط الثاني، بعدما تدخل بقوة ضد لاعب «الزعيم» ريان يسلم في الدقيقة 67، خصوصاً أن حسن حصل على إنذار في الشوط الأول، بسبب تدخله بعنف ضد البرتغالي روبين روبيرو في الدقيقة 25، ولكن الحكم لم يحتسب المخالفة، واعتبرها تدخلاً عادياً من لاعب شباب الأهلي، واحتسب رمية تماس لفريق العين.

4- كايو وروبين

أجرى مدرب العين، الإسباني غاريدو تبديلين غريبين في بداية الشوط الثاني، بخروج البرازيلي كايو، والبرتغالي روبين ريبيرو، ونزول جمال معروف وريان يسلم، قبل أن يجري الثالث في الدقيقة 69 بنزول إبراهيما دياكيه بدلاً من أحمد برمان، ما أسهم في عدم إمكانية تدخل غاريدو في تعديل طريقة اللعب، بعد طرد مهند العنزي بعد دقيقتين فقط من إجرائه التبديل الثالث، ويكمل «الزعيم» المباراة بمدافع واحد فقط هو سعيد جمعة.

5- إنذار ثانٍ

أشهر الحكم حمد علي البطاقة الحمراء في وجه لاعب العين مهند العنزي في الدقيقة 71، بعدما عرقل لاعب شباب الأهلي أحمد خليل وهو منفرد بالمرمى، إذ كان العنزي حصل على إنذار في الدقيقة 23 من الشوط الأول، رغم صحة قرار الحكم، ولكن لاعبي «الزعيم» اعترضوا على عدم اتخاذ الحكم القرار نفسه ضد ماجد حسن، قبل أربع دقائق من طرد العنزي، عندما تدخل بقوة ضد ريان يسلم.

6- طرد مباشر

رغم أن الجمهور العيناوي شعر بالسعادة بعد مشاركة دياكيه في الدقيقة 70، خصوصاً أنه أنقذ «الزعيم» في الجولة الماضية، بإحرازه هدف الفوز في النصر، بعد دخوله أيضاً بديلاً في الشوط الثاني، لكن اللاعب البالغ من العمر 36 عاماً، لم يستمر في الملعب سوى 10 دقائق فقط، بعدما خرج بالبطاقة الحمراء مباشرة، بسبب تدخله العنيف ضد المولدوفي لوفانور، ليكمل الزعيم المباراة بتسعة لاعب بسبب طرد سابق للعنزي.

غاريدو: شباب الأهلي كان الأفضل

أكد مدرب العين، الإسباني غاريدو، أنه لا يعلم إذا كان الهدف الأول الذي أحرزه شباب الأهلي كان من حالة تسلل على المولدوفي لوفانور، أم أن موقفه كان صحيحاً، لافتاً إلى أن هذا الهدف ليس هو السبب في خسارة «الزعيم» فقط، وأن شباب الأهلي كان الأفضل.

وأوضح في المؤتمر الصحافي أن شباب الأهلي تفوق عليهم في الشوط الأول.

أروابارينا: سننافس على كل نقطة

قال مدرب شباب الأهلي، الأرجنتيني أروابارينا، في مؤتمر صحافي أنه، حسابياً، الفارق كبير عن المتصدر الشارقة، لكنه شدد على أن شباب الأهلي سينافس على كل نقطة ممكنة، ومن واجبه الصراع حتى النهاية.

وعن هدف لوفانور، قال إنه لا يعلم إن كان صحيحاً أم لا، أو أن الحكم لم يستعن بالفيديو، مبيناً أنه سيكون قراراً غريباً، إذا كان هناك بالفعل تسلل، ولم يستعن الحكم بالفيديو.

طباعة