70 ألف دولار جوائز البطولة

طفل مواطن يتحدى والده وأفضل 10 طيارين عالميين في «دبي ماسترز»

صورة

كشفت اللجنة المنظمة لبطولة دبي ماسترز الدولية الأولى للطيران اللاسلكي الحر، التي تقام برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، عن مشاركة الطفل المواطن، ناصر أحمد ناصر (سبع سنوات)، في البطولة المقررة، خلال الفترة من 23 وحتى 27 الجاري، في ميدان نادي «سكاي هوت» بمنطقة الليسيلي.

وذكرت اللجنة المنظمة في مؤتمر صحافي، أول من أمس، أن الطفل ناصر سيتحدى والده وأفضل 10 طيارين مصنفين عالمياً في هذا المجال من الطيران، من بين 70 طياراً سيشاركون في البطولة، وسينضم ناصر إلى قائمة اللاعبين المواطنين الذين تم الكشف عن أسمائهم لتمثيل الإمارات في البطولة وهم: أحمد ناصر وتامر عوض الشامسي وعبدالله جاسم ومحمد الظاهري.

وتقام البطولة للمرة الأولى في دبي بمشاركة عالمية من دول اليابان وألمانيا وسويسرا، وفرنسا وإيطاليا وجنوب إفريقيا والإكوادور، ليكون أكبر تجمع لمثل هذه البطولات في العالم، بحسب ما أكد رئيس اتحاد الرياضات الجوية رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، نصر النيادي.

وحضر المؤتمر، إلى جانب النيادي، كل من رئيس اللجنة الفنية، أحمد بن دميثان، ومدير البطولة، طارق السعدي، والرئيس التنفيذي لشركة «سند » الراعي الذهبي للبطولة، منصور البلوشي، ورئيس لجنة العلاقات العامة والمواصلات، سالم أكرم.

وأعرب نصر حمودة النيادي عن ثقته بأن تحقق النسخة الأولى من بطولة دبي ماسترز الدولية الأولى للطيران اللاسلكي الحر النجاح، في ظل الدعم اللامحدود الذي تحظى به الرياضات الجوية عموماً والبطولات التي تستضيفها دبي، من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي. وقال النيادي: «اليوم نقف أمام تحدٍّ جديد لنا أمام العالم، وكلنا ثقة بقدرات أبناء الوطن على إبهار الجميع بنسخة تنظيمية مميزة، ونجاح طيارينا المشاركين على تحقيق المراكز الأولى كما تعودنا منهم».

وأوضح أن «اللجنة المنظمة رصدت جوائز مالية ضخمة هي الأعلى في مثل هذه البطولات بالعالم، إذ سيبلغ إجماليها 70 ألف دولار، سيحصل صاحب المركز الأول على 7500 دولار».

وختم النيادي: «دبي ستحرص مستقبلاً على تنظيم بطولة الماسترز بشكل سنوي، على أن يتم تحديد موعدها بشكل ثابت ضمن الأجندة الدولية، لضمان مشاركة صفوة الطيارين في العالم بما يجعل منها البطولة الأبرز في العالم».

من جهته، قال مدير البطولة، طارق السعدي، إن النسخة الأولى من بطولة دبي ماسترز تتميز بأنها ستشهد مشاركة أفضل 10 طيارين في العالم، من بينهم أبطال سبق لهم أن حازوا ألقاباً دولية في هذا المجال مرات عدة من قبل.

وأضاف السعدي في المؤتمر الصحافي: «إنه لمن دواعي سرورنا أن تشكل النسخة الأولى من البطولة أكبر عدد من الطيارين، إذ لم يسبق لأي بطولة في مجال الطيران اللاسلكي أن شهدت مشاركة أكثر من 40 شخصاً، لكن سمعة دبي الدولية دفعت كل أبطال العالم لطلب المشاركة، وقد اعتذرنا عن قبول طلبات أخرى قُدرت بالعشرات من معظم دول العالم».

أضاف: «ستقام البطولة ضمن ثلاث فئات، هي الطائرات اللاسلكية (هليكوبتر) والطائرات اللاسلكية (النفاثة) والطائرات (ثري بي) التي تعمل بالمراوح والموسيقى، كما سيتم تخصيص بطولة للخليجيين والمقيمين فيها بأعداد مفتوحة على هامش النسخة الأولى، وقد قررنا استدعاء حكام محايدين من ألمانيا وإسبانيا وسويسرا وماليزيا، وجميعهم معتمَدون من الاتحاد الدولي للرياضات الجوية لضمان الشفافية والنزاهة لتحديد الفائزين».

أحمد ناصر وتامر الشامسي وعبدالله جاسم ومحمد الظاهري سيمثلون الدولة في البطولة.

طباعة