أكد أن الرقم القياسي الجديد حافز إضافي لمواصلة الإنجازات

العرياني يصطاد «الذهب» في الألعاب العالمية للإعاقة الحركية والبتر

صورة

حقّق البطل الأولمبي عبدالله سلطان العرياني رقماً قياسي في مسابقة الرماية، بعد أن نجح أمس في انتزاع ذهبية «3 وضعيات لمسافة 50 متراً»، في ثاني أيام دورة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر، المقامة حالياً في الشارقة حتى 16 الجاري، وتمكن من كسر رقمه السابق وقيادة رماة الدولة برفقة زميليه عبدالله الدهماني، وعبدالله سيف العريان، للهيمنة على منصات تتويج منافسات فئة «R7» للوضعيات الثلاث من مسافة 50 متراً.

كما شهدت مسابقات الرماية المقامة على ملاعب نادي الذيد في الشارقة، مواصلة الرماية الإماراتية تألقها، بانتزاع الإماراتي يعقوب الزرعوني، وزميله في المنتخب سعيد الطنيجي فضية وبرونزية مسابقة الرمي بالمسدس لمسافة 10 أمتار، قبل أن تتوج رامي المنتخب الوطني عبدالله الأحبابي، ببرونزية مسابقة الرماية «50 متر راقد»، فيما سجلت منافسات المبارزة هيمنة صينية على الذهب ومنصات التتويج.

وجاء الرقم القياسي الجديد للبطل الأولمبي عبدالله العرياني، بتسجيله دقة هدف بلغت 1178 نقطة، بفارق ثلاث نقاط على رقمه العالمي الأسبق الذي حققه في كأس العالم في ألمانيا عام 2014، ليتوشح العرياني بالميدالية الذهبية، قبل أن يحصد عبيد الدهماني الميدالية الفضية بحلوله في المركز الثاني برصيد 1131 نقطة، متفوقاً بفارق 10 نقاط فقط عن زميله عبدالله سيف العرياني الذي أهداه رصيد 1121 نقطة الميدالية البرونزية.

وفي منافسات 10 أمتار مسدس وقوف، ذهبت الميدالية الذهبية للاعب منتخب لاتفيا جيناديس سيشفس، بتسجيله دقة تصويب بلغت 543 نقطة، فيما ذهبت الفضية للاعب المنتخب يعقوب الزرعوني بدقة تصويب بلغت 534 نقطة، وذهبت البرونزية للإماراتي سعيد الطنيجي بدقة تصويب بلغت 524 نقطة.

وفي منافسات 50 متر راقد، عاود رماة الإمارات زيارة منصات التتويج، باحتلال لاعب المنتخب عبدالله الأحبابي المركز الثالث برصيد 601.5 نقطة، وانتزاع الميدالية البرونزية، متأخراً بفارق 1.2 نقطة فقط عن النمساوي جوهان وندوفر الذي توج بالفضية، فيما عادت الميدالية الذهبية للاعب منتخب ألمانيا فيكن تيم الذي نجح في تسجيل 612.5 نقطة.

وعقب مراسم تتويجه، قال البطل الأولمبي عبدالله سلطان العرياني، إن: «النجاح في تحطيم رقمي القياسي الأسبق، والحصول على رقمٍ جديد يمنحني الحافز لمواصلة الإنجازات للرماية الإماراتية على الساحة العالمية، خصوصاً أن هذه الدورة تمنح نقاطاً تصنيفية ثمينة تؤهل إلى أولمبياد طوكيو 2020».


الصين تهيمن على نتائج المبارزة

هيمن لاعبو ولاعبات المنتخب الصيني على منافسات المبارزة في دورة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر، بعد أن حصدوا وعلى مدار يومي المنافسات، ثلاثاً من أصل الميداليات الذهبية الأربع المخصصة لهذه المسابقة، بجانب التتويج بميداليتين فضيتين وواحدة برونزية، فيما ذهبت الذهبية الرابعة لمصلحة التايلاندية سايسوني جانا، في منافسات الشيش.

وجاءت أولى الميدالية الذهبية الصينية، عبر اللاعب غانغ سونج، الذي حلّ بالمركز الأول في منافسات مبارزة كأس العالم للكبار «فئة إيه» فردي.

وفي منافسات الرجال فئة «بي» فردي، نجح الصيني ديو لنغ هو، في حصد الذهب بفوزه في النهائي على البريطاني ديمتري كوتيا، وعلى صعيد كأس العالم للسيدات فئة «إيه فردي» فازت الصينية هيانغ زيو بالميدالية الذهبية.

وأهدت سايسوني جانا منتخب تايلاند ميداليته الذهبية الوحيدة، بعد أن توجت جانا بمنافسات فردي للفئة «بي».

طباعة