بني ياس يلحق الخسارة الأولى بمدرب الوصل ريجيكامب

بني ياس يواصل نتائجه المميزة في الدوري. تصوير: أسامة أبوغانم

ألحق بني ياس الخسارة الأولى بمدرب الوصل، الروماني لورينت ريجيكامب، بعدما فاز «السماوي» عليه بهدفين لهدف، أمس، على استاد الوصل في زعبيل، في افتتاح مباريات الجولة الـ15 من دوري الخليج العربي، ليواصل بني ياس نتائجه الرائعة، محققاً فوزه الرابع على التوالي، ويرفع رصيده إلى 24 نقطة في المركز الخامس، بينما توقف رصيد «الإمبراطور» عند 14 نقطة في المركز الـ10.

قدم بني ياس أداءً قوياً في الشوط الأول، وكان الأكثر تنظيماً في وسط الملعب، إذ اعتمد «السماوي» على انطلاقات الهولندي ليروي جورج، والإسباني بيدرو كوندي، والكولومبي مايكل أورتيغا، التي تسببت في إزعاج كبير لدفاع الوصل. من جهته، كان البرازيلي مينديز أنشط لاعبي الوصل، وكاد يحرز الهدف الأول لـ«الفهود» في مناسبتين من تسديدة قوية علت العارضة، والثانية ارتدت من القائم.

في المقابل، أحرز الكولومبي أورتيغا الهدف الأول لبني ياس، من هجمة منظمة قادها ليروي جورج، الذي لعب كرة عرضية، وقابلها أورتيغا في المرمى (23)، قبل أن يضيف الهولندي جورج بنفسه الهدف الثاني بالطريقة نفسها، بعدما لعب يوسف جابر كرة عرضية، وأكملها جورج في المرمى، وسط غياب الرقابة من دفاع الوصل (36).

وفي الشوط الثاني، تحسن أداء الوصل، بعدما أجرى ريجيكامب التغيير الأول بنزول حسن محمد بدلاً من خليل خميس، إذ ضغط «الإمبراطور»، ولكن غياب الدقة أمام المرمى أسهم في عدم اكتمال الهجمات الوصلاوية، بينما تصدت العارضة لأخطر فرص «الأصفر»، عندما قام البرازيلي كايو كانيدو بمجهود فردي رائع، ولعب كرة عرضية، وصلت إلى حسن محمد الذي سدد كرة قوية ارتدت من العارضة وشتتها دفاع «السماوي». من جهته، كاد سهيل النوبي يحرز هدفاً رائعاً، لكن حارس الوصل حميد عبدالله تصدى للكرة، كما أنقذ كرة أخرى من ليروي جورج. وجاء هدف الوصل في الدقيقة 86، من خلال ركلة جزاء نفذها بنجاح النجم البرازيلي كايو.

طباعة