اجتماع مرتقب بين الرميثي وبن غليطة لاحتواء قضية ازدواجية المناصب

اتحاد الكرة يردّ على «الهيئة» بشأن إيقاف الدعم المالي

صورة

كشف مصدر لـ«الإمارات اليوم» أن اتحاد كرة القدم أرسل خطاباً إلى الهيئة العامة للرياضة رداً على خطاب الأخيرة الخاص بإنذار اتحاد الكرة بإيقاف الدعم المالي الحكومي السنوي، الذي يقدم للاتحاد لمخالفته اللائحة التنفيذية التي تمنع ازدواجية المناصب الرياضية بوجود ثلاثة من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد يشغلون مناصب في الأندية في الوقت ذاته.

وقال المصدر إن: «اتحاد الكرة أكد في خطابه إلى الهيئة سلامة موقفه القانوني في هذا الخصوص، وفقاً لنظامه الأساسي واللوائح والقوانين الدولية المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم».

وأوضح: «من المنتظر أن يعقد اجتماع بين رئيس مجلس إدارة الهيئة ورئيس اتحاد الكرة لاحتواء الموقف».

يذكر أن اتحاد الكرة يحظى بدعم حكومي سنوي بمبلغ 60 مليون درهم، فيما تبلغ عائداته الأخرى من التسويق والرعاية وغيرها نحو 60 مليون درهم.

وكانت الهيئة العامة للرياضة قد حذرت سابقاً في أكثر من مناسبة الاتحادات الرياضية غير الملتزمة بتطبيق اللائحة التنفيذية للاتحادات الرياضية الخاصة بمنع ازدواجية المناصب الرياضية، بإيقاف الدعم المالي عنها لحين توفيق أوضاعها بالالتزام باللائحة التنفيذية في هذا الخصوص، منعاً لازدواجية المناصب التي تعد معضلة تعانيها رياضة الإمارات وتسعى الهيئة إلى إيجاد حلول لهذه المعضلة.

يذكر أن رئيس مجلس إدارة الهيئة محمد خلفان الرميثي، حذّر في أكثر من مناسبة من ازدواجية المناصب الرياضية، لكن يبدو هذه المرة أن الهيئة اتخذت خطوات لحل المشكلة.

ورفض الأمين العام للهيئة العامة للرياضة سعيد عبدالغفار، الحديث في هذا الموضوع علماً أن «الإمارات اليوم» كانت قد وجدت في مقر الهيئة في دبي للحصول على ردّ رسمي في هذا الخصوص.

وكان من المقرر أن تعقد لجنة المنتخبات والشؤون الفنية اجتماعاً بمقر الاتحاد في دبي، أمس، برئاسة نائب رئيس الاتحاد عبدالله الجنيبي، إلا أن الاجتماع تأجّل دون معرفة الأسباب.

وعلمت «الإمارات اليوم» أن الأعضاء الثلاثة بمجلس إدارة اتحاد الكرة الذين لديهم ازدواجية في المناصب قد عبروا عن رغبتهم في حل هذه المعضلة والمحافظة على كيان اتحاد الكرة.

يذكر أن الأعضاء الثلاثة في مجلس إدارة اتحاد الكرة، هم: خليفة الجرمن الذي يشغل منصب رئيس مجلس إدارة نادي عجمان وتم تعيينه أخيراً رئيساً للجنة المسابقات، ومحمد عبيد اليماحي الذي يشغل منصب رئيس مجلس إدارة اتحاد كلباء ويشغل حالياً منصب نائب رئيس لجنة الحكام، وراشد الزعابي الذي يشغل إلى جانب عضويته في مجلس إدارة اتحاد الكرة، عضوية مجلس إدارة نادي الوحدة.


القاضي: الموقف القانوني لاتحاد الكرة سليم 100%

أكد عضو اللجنة القانونية السابق في اتحاد الكرة المستشار عبدالله القاضي، أن الموقف القانوني لاتحاد الكرة في هذا الخصوص سليم 100%، كونه منتخباً من قبل الجمعية العمومية التي تتشكل من قبل الأندية، مشدداً على أن الجهة الوحيدة التي يحق لها محاسبة الاتحاد هي الجمعية العمومية التي انتخبته.

وقال القاضي لـ«الإمارات اليوم»: «مضى على انتخاب اتحاد الكرة الحالي منذ أبريل 2016، نحو ثلاث سنوات، ولم يحتج أحد على قانونية أعضائه أو يعترض عليهم، خصوصاً من قبل الأندية التي تعد الوحيدة صاحبة الحق في هذا الخصوص كونها تشكل الجمعية العمومية».

علي حميد: منع ازدواجية المناصب يجب أن يشمل أعضاء في «الهيئة» وأمينها العام

أكد المرشح السابق لمنصب نائب رئيس اتحاد كرة القدم، المعلق الرياضي في قناة أبوظبي الرياضية، علي حميد، أن تطبيق قرار منع ازدواجية المناصب الرياضية الصادر من الهيئة العامة للرياضة على اتحاد الكرة يجب أن يشمل كل مسؤول رياضي يشغل أكثر من منصب بمن فيهم أعضاء في مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة وأمينها العام نفسه سعيد عبدالغفار، الذي يشغل أيضاً منصب عضو مجلس إدارة الاتحاد الرياضي للتضامن الإسلامي، ولا يطبق على أشخاص بعينهم فقط دون غيرهم، على حد تعبيره.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «قوة قرار منع ازدواجية المناصب الرياضية تكمن في توقيته وأن يكون مسنوداً بقوة القانون»، معتبراً أنه: «من الطبيعي أن تكون هناك ازدواجية في المناصب الرياضية، وأتوقع أن تشهد الاتحادات الرياضية والأندية استقالات عدة في الفترة المقبلة في حال تم تطبيق القرار رسمياً».

وأضاف: «قرار منع ازدواجية المناصب الصادر من الهيئة يمكن أن يكون مقبولاً لو صدر اعتباراً من الدورة الانتخابية المقبلة، كما أن القرار يجب أن يسري على الجميع دون استثناء».

وأضاف: «تبقت للدورة الانتخابية المقبلة في 2020، سنة واحدة، لذلك كان يجب على الهيئة أن تنتظر حتى تكمل الاتحادات الرياضية دورتها الانتخابية الحالية وبعدها يتم تطبيق القرار، اعتباراً من الدورة الانتخابية الجديدة».

طباعة