تأهل لنصف نهائي الكأس

الشارقة يقتنص «الصقور» في الوقت الإضافي

لاعبو الشارقة يحتفلون بالفوز. الإمارات اليوم

تأهل الشارقة للدور نصف النهائي لبطولة كأس رئيس الدولة، بعد فوزه، يوم أمس، على فريق الإمارات بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جمعتهما ضمن الدور ربع النهائي على استاد الفجيرة الدولي، واحتاج الملك إلى 106 دقائق لتحقيق الفوز، بعد مباراة أهدر فيها فرصاً بالجملة.بدأت المباراة هجومية من قبل الشارقة، بينما فضل الإمارات اللعب بأسلوب دفاعي مغلق، ورغم ذلك تمكن الشارقة من خرق دفاعات الصقور والتقدم بالهدف الأول بشكل مبكر، عبر البرازيلي ريان مينديز في الدقيقة 13، مستفيداً من كرة طولية أرسلها له من منتصف الملعب عن طريق الأوزبكي شوكوروف، سددها مينديز أرضية إلى يسار حارس المرمى.

وكاد الشارقة أن يسجل هدفاً جديداً، بعد أن خطف البرازيلي إيغور كورنادو الكرة من أمام أقدام مدافعي الصقور وسددها نحو المرمى، لكن اللاعب أحمد مال الله أبعدها قبل أن تهز الشباك (16).

وأضاع فريق الإمارات فرصة تعديل النتيجة، بعد هجمة قادها البرازيلي كايو كوناليس، قبل أن يحولها للمندفع من الخلف شيخ دياباتي، الذي سددها بشكل غريب بعيداً عن المرمى (30)، وتصدى دفاع الشارقة مرة أخرى لتسديدة دياباتي من داخل منطقة الجزاء في فرصة خطيرة أخرى (33)، كما حاول مينديز هز الشباك مرة أخرى قبل نهاية الشوط الأول، إلا أن كرته أبعدت إلى ضربة ركنية.

وشهدت المباراة خشونة كبيرة بين لاعبي الفريقين، بسبب الاحتكاكات التي استدعت دخول الطواقم الطبية أكثر من مرة إلى داخل الملعب، ما قاد حكم المباراة إلى أن يرفع البطاقة الصفراء أكثر من مرة، وكان معظمها من نصيب لاعبي الشارقة.

وفي الشوط الثاني، فضل الصقور البقاء على إغلاق الدفاع أمام مهاجمي الشارقة، ما أسهم في إبطال فرصة هدف جديد للشارقة، بعد تسديدة قوية لريان مينديز، اصطدمت بأقدام المدافعين (52).

وفي أبرز محاولات الصقور، قاد اللاعب كايو هجمة خطرة، أبعدها مدافع الملك علي الظنحاني ببراعة (56).

ولم يحسن لاعب الشارقة البرازيلي ويلتون التعامل مع كرة عرضية، لعبها له مواطنه كورنادو داخل الست ياردات، ليضيع من خلالها فرصة تسجيل هدف مؤكد (57)، كما لم يستفد لاعب الشارقة إيغو كورنادو من ضربة حرة مباشرة بالقرب من منطقة الجزاء، سددها أعلى العارضة بقليل (59)، وعاد اللاعب نفسه وسدد كرة صاروخية من مسافة بعيدة، أمسك بها حارس الصقور علي صقر بصعوبة (61)، وتدخل الحارس مرة أخرى وتصدى لكرة عرضية لعبها كورنادو، قبل أن تصل لزميله مينديز، الذي كان خالياً من المراقبة.

وأضاع لاعب الشارقة ويلتون فرصة تسجيل هدف ثانٍ لفريقه، بعد أن تأخر بالتسديد إلى الشباك وهو داخل منطقة الست ياردات، بعد كرة لعبها له البديل محمد الشحي (73)، بينما أضاع سيف راشد فرصة أسهل، عندما لعب الكرة بكعبه أبعدها الدفاع (76)، ومرة أخرى لم يتمكن ويلتون من التسديد بشكل صحيح إلى المرمى، وسدد كرة سهلة من أمام مرمى الإمارات إلى الخارج (77).

بالمقابل، أضاع دياباتي أخطر فرص فريق الإمارات، عندما سدد كرة أعلى العارضة، وهو على بعد متر واحد من خط المرمى (79).

وتدخل حارس الشارقة عادل الحوسني وأبعد هدفاً محققاً، بعد أن سدد لاعب الصقور البرازيلي كايو كرة قوسية، من ضربة حرة مباشرة في محاولة خطرة (85)

ونجح لاعب الإمارات حسام لطفي في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة (90+5)، مستفيداً من كرة عرضية لعبها للبرازيلي ماركوس، لتذهب المباراة إلى الأشواط الإضافية، قبل أن ينجح الشارقة في تسجيل هدفه الثاني، عن طريق عبدالله غانم (106)، بعد أن أكمل كرة ارتدت من العارضة.


784

مشجعاً، معظمهم من أنصار الشارقة، تابعوا المباراة من المدرجات.

طباعة