القرار نهائي ولا يجوز الاستئناف عليه

إيقاف محمود خميس 5 مباريات وتغريمه 200 ألف درهم

محمود خميس استبعد من المنتخب قبل كأس آسيا. تصوير: إريك أرازاس

قرّرت لجنة الانضباط في اتحاد كرة القدم خلال اجتماعها أمس، بمقر الاتحاد في دبي برئاسة الدكتور حسن المرزوقي، إيقاف لاعب المنتخب الوطني ونادي النصر محمود خميس، خمس مباريات رسمية غير قابلة للاستئناف، وتغريمه 200 ألف درهم، لمخالفته لائحة الانضباط الخاصة بالمنتخبات الوطنية أثناء وجوده في معسكر المنتخب الأخير استعداداً للمشاركة في كاس آسيا (الإمارات 2019)، التي اختتمت منافساتها قبل أسبوع، علماً أن محمود خميس لم يشارك بقرار من اللجنة مع فريقه النصر في مباراتين سابقتين، وتبقت له ثلاث مباريات من العقوبة المقررة بحقه، فيما استمعت اللجنة خلال اجتماعها إلى إفادات مدير المنتخب عبيد هبيطة، الذي أكد أمام اللجنة صحة مخالفة اللاعب للوائح الانضباط الخاصة بالمنتخبات الوطنية.

وقال نائب رئيس اللجنة سعيد الحوطي، في تصريحات صحافية عقب الاجتماع «القرار الصادر بحق اللاعب محمود خميس نهائي لا يجوز الاستئناف عليه، وفقاً للمادة (28) من لائحة المنتخبات الوطنية».

وكانت لجنة الانضباط قد أوقفت اللاعب محمود خميس مؤقتاً عن ممارسة أي نشاط رياضي مع ناديه، على خلفية ارتكابه مخالفة سلوكية خلال مشاركته مع المنتخب، فيما تم استبعاد اللاعب من صفوف الأبيض قبل انطلاق كأس آسيا الأخيرة.

وأضاف الحوطي «تم أيضاً منع مدرب فريق النصر تحت 16 سنة من مرافقة الفريق في أربع مباريات وتغريمه 8000 درهم؛ لتلفظه بألفاظ غير لائقة ومحاولته التعدي على حكم مباراة فريقه الأخيرة».

طباعة