طالب الجماهير بملء الملعب يوم الثلاثاء

إسماعيل مطر: التأهل على حساب حامل اللقب يؤكد رغبتنا في الفوز بالكأس

إسماعيل مطر قام بمجهود كبير في المباراة. تصوير: أسامة أبوغانم

قال قائد المنتخب الوطني، إسماعيل مطر، إن التأهل للدور نصف النهائي لبطولة أمم آسيا لكرة القدم، عبر بوابة المنتخب الأسترالي حامل اللقب، يوضح بجلاء قوة «الأبيض»، ورغبته الأكيدة في تحقيق لقب البطولة، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن أداءهم لم يتغير، وأن الروح التي ظهرت في المنتخب هي بسبب أن الجميع يعرف أنه لا مجال للتقاعس في الفترة الحالية.

وأكد مطر في تصريحات صحافية أنهم أخذوا مباراة استراليا على جزئيات، وقال: «كنا نعرف قوة المنتخب الأسترالي، فهو ليس منتخباً سهلاً على الإطلاق، ولكن لأننا البلد المستضيف فكان يجب علينا أن نقدم أضاعف ما لدينا، ونحن لا نعلن أننا مرشحون للحصول على اللقب، لكننا الآن في المربع الذهبي، وسنحاول أن نتجاوز هذه المرحلة ونصل إلى النهائي».

وأكد قائد المنتخب أن الأمور تكون مختلفة بالنسبة لهم، ويشعرون بالحماس حينما يمتلئ الملعب بجماهير «الأبيض»، وقال: «الأمر يكون مختلفاً بالفعل حينما ندخل إلى أرضية الملعب ونجد هذا العدد الكبير من الجماهير يقف خلفنا، فالتضحيات التي يقدمها اللاعبون تأتي ترجمة لحضور الجماهير وتشجعيهم لنا».

وكان استاد هزاع بن زايد، الذي استضاف المباراة مساء أول من أمس، امتلأ عن آخره بجماهير المنتخب، وسط حضور قليل من جماهير المنتخب الأسترالي، ووفقاً لما أعلنه المذيع الداخلي للاستاد، فإن الحضور بلغ 25 ألفاً و53 مشجعاً، وهي السعة الاستيعابية القصوى للاستاد.

وقال إسماعيل مطر: «أود تقديم الشكر للجماهير التي حضرت إلى الملعب، والتي قدمت لنا المساندة التي كنا نحتاجها بالفعل، فاللاعبون دائماً في حاجة لدعم الجماهير، وكلنا ثقة بأننا سنحصل على الدعم الجماهيري نفسه في المباراة المقبلة على استاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي، بالدور نصف النهائي، ونتمنى أن يمتلئ الملعب بالجماهير حتى نحقق الهدف، وهو الوصول للمباراة النهائية». وأكد اللاعب المخضرم أن الوقت حان بالنسبة للأبيض ليكتب التاريخ. وقال: «في النسخة الماضية خرجنا على يد المنتخب الأسترالي الذي وصل النهائي وحقق اللقب، ولا شيء يمنعنا من السير على خطاه، فالفرصة أمامنا حالياً لتحقيق ذلك، وجميع اللاعبين باتوا يدركون أهمية الحصول على هذه الكأس، لأننا ببساطة البلد المستضيف».

 

طباعة