المباراة فرصة لرد الدين وفك العقدة

مواجهة محتملة للأبيض مع أستراليا في ربع نهائي آسيا

صورة

تعد المواجهة المحتملة للمنتخب الوطني لكرة القدم مع نظيره المنتخب الأسترالي في الدور ربع النهائي لكأس أمم آسيا 2019، فرصة للأبيض لكسر عقدة تفوق المنتخب الأسترالي ورد الدين للأسترالي بعدما فاز عليه ذهاباً وإياباً في آخر مواجهتين جمعت بينهما بتصفيات آسيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018، التي أقيمت في روسيا، إذ خسر المنتخب وقتها من أستراليا بهدف دون رد سجله اللاعب كاهيل في لقاء الذهاب الذي أقيم في السادس من أكتوبر 2016 على استاد محمد بن زايد في أبوظبي، وعاد المنتخب وخسر أيضاً بهدفين دون رد سجلهما كل من جاكسون إيرفين وماثيو ليكي في مباراة الإياب التي أقيمت على ملعب سيدني في مارس من العام 2017.

وبات من المؤكد أن الأبيض في حال فوزه في دور الـ16 على صاحب المركز الثالث في المجموعات الثالثة أو الرابعة أو الخامسة فإنه سيواجه بنسبة كبيرة إما أستراليا أو أوزبكستان أو اليابان، إذ ستلعب أستراليا الدور المقبل مع ثاني المجموعة السادسة وهما إما أوزبكستان أو اليابان، وفي حال تواجه منتخبا أستراليا واليابان في الدور المقبل فإن ذلك سيكون نهائياً مبكراً للبطولة، علماً بأن الفائز منهما سيواجه منتخب الإمارات في الدور ربع النهائي.

وتعد حظوظ كل من منتخب الإمارات وأستراليا كبيرة جداً في التأهل الى الدور ربع النهائي في كأس آسيا، فيما أكد مدرب الوصل السابق حسن محمد بولو، أنه سواء واجه المنتخب نظيره الأسترالي أو غيره في الدور ربع النهائي فإنه متفائل بأن صورة الأبيض ستتغير نحو الأفضل، مشدداً على أنه يجب على المنتخب الذهاب بعيداً في البطولة كونها تقام على أرضه ووسط جمهوره.

وقال حسن محمد لـ«الإمارات اليوم»: «المنتخب حقق الهدف المطلوب في المرحلة الماضية وهو الوصول الى الدور الثاني، لكن يبقى الهدف الأكبر وهو الذهاب بعيداً في البطولة، وواثق بأن صورة المنتخب ستتغير الى الافضل».

ووصل الأبيض إلى الدور الثاني من البطولة الآسيوية بعدما تصدر ترتيب منتخبات المجموعة الأولى برصيد خمس نقاط حصدها بالتعادل 1-1 مع البحرين في مباراة الافتتاح والفوز على الهند بهدفين دون رد والتعادل مع تايلاند في الجولة الأخيرة لمباريات المجموعة الأولى في ختام دور المجموعات، في حين صعد المنتخب الأسترالي الى الدور الثاني بعدما حل في المركز الثاني برصيد ست نقاط في المجموعة الثانية التي ضمت إلى جانبه منتخبات الأردن وسورية وفلسطين، إذ خسر في المباراة الأولى أمام الأردن بهدف، وعاد وفاز في الجولة الثانية على فلسطين بثلاثة أهداف نظيفة، وتفوق على منتخب سورية بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الجولة الأخيرة لمباريات المجموعة الثانية.

طباعة