السعودية في مهمة حسم الصدارة

«الأخضر» عينه على العلامة الكاملة أمام «العنابي»

يلتقي المنتخب السعودي لكرة القدم نظيره القطري، الساعة الثامنة من مساء اليوم على استاد مدينة زايد الرياضية في أبوظبي، في ختام الدور الأول للمجموعة الخامسة.

وفي الوقت الذي ضمن فيه المنتخبان رسمياً بلوغ المرحلة الثانية، بعد فوزهما في أول جولتين على كوريا الشمالية ولبنان، تظل الصدارة غير محسومة، حيث يأمل «الأخضر» السعودي أن ينهي الدور الأول بالعلامة الكاملة، على أن يلاقي وصيف المجموعة الثالثة في الدور المقبل، والتعادل لن يكون في مصلحة السعودية، كون قطر تتصدر حالياً بفارق الأهداف.

أما في حال الوصافة، فستلتقي السعودية مع متصدر المجموعة السادسة، التي تختتم اليوم، وانحصرت المنافسة فيها بين اليابان وأوزبكستان. وتبدو كفة المنتخب السعودي الأفضل تاريخياً، كما يملك تجربة كبيرة في البطولة، فقد كانت بداية مشوار الأخضر في رائعة منذ 1984، فأحرز اللقب 1984 و1988 و1996، وحل وصيفاً أعوام 1992 و2000 و2007.

لكن المنتخب السعودي تراجع في آخر نسختين وودّع من الدور الأول، في حين كان أفضل نجاحات قطر بلوغها ربع نهائي 2000 و2011.

وحققت السعودية في النسخة الحالية أول فوز افتتاحي لها منذ 1996، حين تغلبت على كوريا الشمالية، بعد التألق اللافت لهتان باهبري، والمدافع محمد آل فتيل، وسالم الدوسري وفهد المولد.

ويتفاءل السعوديون بإقامة البطولة على أرض الامارات، إذ حققوا آخر لقب لهم في استاد مدينة زايد، منذ 23 عاماً، ومنذ ذلك التوقيت مازالت البطولة مستعصية عليهم.

ويعد الفريق السعودي من أقوى المنتخبات المرشحة للقب، إلى جانب كوريا الجنوبية وإيران واليابان، بفضل النسق التصاعدي للفريق منذ أن أنهى مسيرته في كأس العالم الأخيرة بالفوز على المنتخب المصري.

ويدين الأخضر السعودي لتطور مستواه إلى مدربه الأرجنتيني، خوان أنطونيو بيتزي، الذي أحدث نقلة كبيرة على مستوى الأداء، وقدم نجوماً جديدة في سماء القارة الصفراء، سيكون لها كلمة مسموعة في هذه البطولة القارية.

وما لفت الأنظار في مباراتي السعودية ضد كوريا الشمالية ولبنان، عدم اعتماد بيتزي على رأس حربة صريح، بعد استبعاد المهاجم محمد السهلاوي من القائمة المشاركة في البطولة، ورغم ذلك ظهرت شراسة الفريق هجومياً وسجل ستة أهداف في مباراتين.

وما سيزيد من صعوبة المهمة على القطريين التنظيم الدفاعي الجيد الذي حال دون أن يتهدد مرماهم في أي من المباراتين السابقتين.

وكانت السداسية القطرية التي سجلها لاعبوه في شباك كوريا الشمالية سبباً بتصدر المجموعة بفارق الأهداف عن السعودية.

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة